القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

“المنيع” يحسم الجدل القائم حول العمالة المنزلية

حسم عضو هيئة كبار العلماء والمستشار بالديوان الملكي، الشيخ عبد الله المنيع ، الخلاف والجدل القائم على العاملة المنزلية ، بين عدد من مكاتب الاستقدام وشركات الاستقدام ، والاتهامات المتكررة بالاتجار بالبشر.

وقال الشيخ المنيع، إن هذه الاتهامات ليس لها أي أساس من الصحة، مؤكدا أنه ما دام التأجير بموافقة العاملة المنزلية، وبناءا على عقد بينها وبين الشركة، فذلك ليس به أي شبه اتجار بالبشر، حسب موقع “عاجل”.

وتابع الشيخ أنه حينما يكون لدى الشركة خادمة، وتقوم الشركة بتأجيرها للعمل بالساعة، فلا بد أن يتم ذلك بعد رضا منها، أما إن كان بغير علمها، فذلك يعد اتجارا.

وأكد على ضرورة الاتفاق بين العاملة والشركة التي استقدمتها، في تأجيرها، فإن كانت غير راضية، وكان العقد المتفق عليه بينهما أنها قادمة للعمل في أحد البيوت، ويتم تأجيرها، فهذا لا يجوز.

فرضت أزمة كورونا تغييراً في بعض العادات والأنماط السلوكية، ومن أبرزها عادات الزيارة والتجمعات، فصار ما قبل كورونا ليس كما بعده، وكثرة خلالها الاعتذارات

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر