النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

ما حكم تأخير قضاء الصوم إلى ما بعد رمضان التالي؟

ما حكم تأخير قضاء الصوم إلى ما بعد رمضان التالي؟ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

كشف الباحث في الفقه المقارن، الشيخ سعد بن عبد الله السبر، عن حكم تأخير قضاء الصوم إلى ما بعد رمضان التالي بلا عذر.

وورد سؤال لبرنامج “يستفتونك”، المذاع على قناة “الرسالة”، قالت فيه السائلة: “لم أعوض الأيام التي لم أصومها في رمضان السابق، وأدركني رمضان هذا العام، فما حكم من كان له عذر في التأخير ومن لم يكن له عذر؟”.

وأجاب “السبر”: “أهل العلم لهم قولان في هذه المسألة، الأول أن من كان عليه صوم من رمضان، وفرّط حتى أدركه رمضان الآخر، فيقضيه بعد رمضان، لكن مع الكفارة”.

وأضاف: “القول الثاني أنه على من أخّر قضاء الصوم، إلى ما بعد رمضان التالي، فعليه أن يقضي الأيام التي عليه صيامها فقط، لقوله تعالى، (فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۚ) ـ البقرة 184 ـ دون ذكر الكفارة، موضحا أن هذا القول هو الراجح”.

يستفتونك مع الشيخ يوسف الشبيلي - ما حكم وضع القرآن على السجادة

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع

شارك الخبر