إعلان

الموقع الرسمي لمجموعة روتانا

أبرز الأخبار والبرامج والمسلسلات والفيديوهات حسب الطلب

كيف غير نابليون بونابرت شكل الفن طوال 250 عاماً من ولادته؟
break

كيف غير نابليون بونابرت شكل الفن طوال 250 عاماً من ولادته؟

الخميس 15 أغسطس 2019
01:58 PM بتوقيت السعودية

روتانا – أحمد المرسي

ذات يوم قال اللورد بايرون وهو شاعر بريطاني شهير، إنه “من المستحيل ألا تبهرك وتطغى عليك شخصية نابليون”.

استمر الإمبراطور في التأثير بشكل كبير على عقول الرجال بعد 198 عامًا منذ وفاته في 5 مايو 1821 عن عمر يناهز 51 عامًا، بعد نفيه إلى سانت هيلانة.

كتب عالم النفس دانييل فريمان عن تاريخ الأوهام يقول: “إن تأثير الإمبراطور بدأ سريعا، فأكثر من 14 منتحلاً قدموا أنفسهم بعد موت نابليون على أنهم هو في باريس في عام 1840”.

في عام 1984 دُفع للممثل جاك نيكولسون 250 ألف جنية إسترليني مقابل حقوق فيلم عن نابليون بونابرت وتساءل آنذاك عن الهوس الإنجليزي بإمبراطور فرنسا الشهير، وقال الفائز بجائزة الأوسكار ثلاث مرات: “كان نابليون رجلاً غزا العالم مرتين ثم أصبح رمزًا للشيطان”.

كيف غير نابليون بونابرت شكل الفن طوال 250 عاماً من ولادته؟

لم يحقق نيكولسون أبداً حلمه في لعب دور جنرال الثورة الفرنسية المنتصر، وهو دور لعبه المئات من الممثلين، بما في ذلك مارلون براندو ورود ستيغر وداني ديفيتو وغروتشو ماركس وروان أتكينسون.

تم تصوير نابليون في الأفلام والمسرحيات الموسيقية والمسرحيات والبرامج التلفزيونية والإعلانات، وفي الأعمال الفنية والخيالية والسيرة التاريخية وألعاب الفيديو، حتى سميت متلازمات في علم النفس باسمه، ولا يزال نابليون رمزاً ثقافياً عالمياً بعد 250 عامًا من ولادته في أجاكسيو، كورسيكا، في 15 أغسطس 1769.

فيما يلي نعرض لكم كيف أثر نابليون على الثقافة الشعبية والفن حتى عصرنا هذا:

– متلازمة الرجل الصغير:

من الصعب التحدث عن نابليون وعدم الحديث عن القصر، ففي فيلم Time Bandits قال الممثل إيان هولم – الذي كان في الحقيقة بطول 5 أقدام و4 بوصات- متباهياً بانتصاراته في دور نابليون: “خمسة أقدام وغزا إيطاليا، ليس سيئاً!”.

في الحقيقة كان لدى نابليون الحقيقي أكثر من 20 اسما مستعارا، والكثير منها بدأت بلفظ “الصغير” أو “الضئيل” ومنها: “العريف الصغير”، و”الطاغية الضئيل”، و”بوني القصير”، وكان جميع هذه الألقاب مستوحاه من افتقاره إلى الطول، وقد تكون هذه أخبار وهمية من القرن التاسع عشر، استخدمت للدعاية ضده في إنجلترا، حيث أن الوصف التشريحي الذي أورده الطبيب فرانشيسكو أنتومارشي يقول إن نابليون كان أطول من الجنرال الإنجليزي هوراشيو نيلسون والذي يعتبر أحد الأبطال الإنجليز في تلك الفترة.

كيف غير نابليون بونابرت شكل الفن طوال 250 عاماً من ولادته؟

في فيلم “ليلة في المتحف 2” قال “بين ستيلر” لشخصية نابليون التي جسدها آلان شابات ساخراً من نابليون المتعجرف: “هناك مرض سمي باسمك، أنت مشهور بكونك قصير”، وكان المرض النفسي الذي تحدث عنه بطل الفيلم هو “متلازمة الرجل الصغير” التي اقترحها عالم النفس ألفريد أدلر في عام 1908 والتي تزعم أن الرجال قصار القامة يعوضون افتقادهم للطول بالتصرف بعنف.

كان صاحب موضة شهيرة:

أحب نابليون بونابرت قبعاته الكبيرة، وقدم رسامو الكاريكاتير البريطانيون مثل جيمس غيلري وجورج كرويكشانك وأمثالهم الزعيم الفرنسي كشخصية طريفة سخروا منها في لوحاتهم، وهو ما أثر على الشكل العام له حتى عصرنا هذا ، حيث ظهرت قبعة نابليون الشهيرة في مشهد لا ينسى في “ذا سوبرانوس”.

نابليون ضيفاً على الأفلام:

ظهر نابليون لأول مرة على شاشات السينما عن طريق الأخوان لوميير في عام 1897، كان الظهور الرئيسي التالي للجنرال على الشاشة هو عندما لعب دوره النجم السينمائي الصامت ألبرت ديودوني في فيلم استمر 6 ساعات في عام 1927.

ومنذ ذلك الحين كان نابليون موضوعًا لصور لا تُنسى من تأليف مارلون براندو في فيلم Désirée التاريخي لعام 1954، وفيلم دينيس هوبر قصة الإنسان عام 1957، وعلى الرغم من تعبيره عن “إعجابه” بنابليون، فقد صوره هوبر على أنه غاضب وطفولي.

كيف غير نابليون بونابرت شكل الفن طوال 250 عاماً من ولادته؟

بالإضافة إلى الأدوار الجادة لنابليون بونابرت، ظهر في أفلام كوميدية مثيرة للسخرية مثلما حدث في فيلم وودي ألين “للحب والموت”، حيث جسد دوره “جيمس تولكان”، وكذلك ظهر في فيلم Bill & Ted’s Excellent Adventure، في عام 1989، حيث تم نقل نابليون زمنياً، من أحد معسكراته الحربية في عام 1805 إلى بلدة حقيرة في كاليفورنيا تدعى سان داميس وسط أجواء كوميدية، حيث سافر بالزمن 183 عاماً، وهو ما يتسبب في كارثة حيث أن الشقيقان الكوميديان في الفيلم يفقدانه، وهو ما يجعل الشقيق الأكبر يصرخ في شقيقة في ذهول: “اللعنة! ضيعت نابليون! هل تدرك أنك ضيعت واحد من أعظم قادة أوروبا في سان داميس”، مشيراً إلى الكارثة التاريخية التي ارتكبها، ويجيبه أخوه محاولاً تخفيف أثر الكارثة: “لقد كان مجرد وغد!”.

كيف غير نابليون بونابرت شكل الفن طوال 250 عاماً من ولادته؟

نابليون في الخيال:

كان نابليون بونابرت نفسه مولعاً بالخيال، وقد كتب في عام 1795 رواية بعنوان Clisson et Eugénie عن قصة حب مأساوية بين جندي وحبيبته، ويعتقد أنه كتبها بناء على علاقته مع ديزيريه كلاري، وقد كان قارئاً نهماً، حيث كان دائماً يأخذ مكتبة كبيرة كلما انتقل بمعسكره في حملاته العسكرية.

كانت حياة نابليون ملحمة: صعوده إلى السلطة، وسقوطه من المجد، وقراره الكارثي لمحاولة غزو روسيا في عام 1812، وهزيمته الساحقة في واترلو، ونفيه، ولذلك ليس من المستغرب أن يكون هناك الآلاف من كتب التاريخ والمقالات حول نابليون وكذلك عدد كبير من الروايات التي وضعت في عصر نابليون نفسه.

كيف غير نابليون بونابرت شكل الفن طوال 250 عاماً من ولادته؟

من بين الأعمال الخيالية البارزة التي أظهرت نابليون هي الرواية الملحمية “الحرب والسلام” للكاتب الروسي “ليو تولستوي”، كما كان نابليون اسم الطاغية في رواية “مزرعة الحيوانات” للكاتب جورج أورويل.

ويوفر نابليون أيضًا مصدر إلهام لمؤلفي القرن الحادي والعشرين، فقد قدمت رواية The Diemenois تاريخاً بديلاً، لم يمت فيه نابليون بونابرت بسبب سرطان المعدة، ويهرب نابليون في كتاب كلينيت من جزيرة سانت هيلانة البريطانية، إلى مستعمره تسمانيا الفرنسية، وقد حاز الكتاب على جائزة Silver Ledger Award.

أزرار الملابس.. نابليون يكتب تاريخ الموضة

شاهد أيضاً:

الخميس 15 أغسطس 2019
01:58 PM بتوقيت السعودية