القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

7 مشكلات تؤدي لغياب النوم الهادئ.. ونصائح للتخلص منها

يعد النوم أحد الأنشطة السلبية المهمة، التي يمارسها الإنسان لتجديد طاقته، وتعويض ما فقده على مدار يومه أثناء ممارسة مختلف أنواع النشاط الإيجابي.

ويواجه الكثيرون في أثناء اللجوء إلى النوم، مشكلات تؤدي إما إلى غيابه، أو عدم الاستفادة منه بالقدر الكافي؛ الأمر الذي يخلف أنواعا عدة من المشكلات الصحية، والعصبية.

ونعرض في التقرير التالي أبرز المشكلات التي تمنع النوم، أو تؤدي لاضطرابه، والنصائح العلمية لمواجهتها، طبقا لتقرير نشره موقع “ديلي ميل” اليوم، يرصد فيه أبحاث أجرتها جامعة “ليدز”، حول مشكلات النوم.

1- القلق والضغط العصبي نعاني جميعا من المشكلات المالية والعاطفية وضغوط العمل، التي يمكنها أن تجعلنا نستيقظ طوال الليل، ندير في أذهاننا سيناريوهات مختلفة للحلول، لكن هناك طريقة للتخلص من هذه المشكلة، حيث ينصح الخبراء بالاحتفاظ بورقة وقلم، إلى جانب السرير، يتم فيها تدوين مشكلات اليوم، واقتراحات حلها، وفي حال استيقظ ليلا يمكن تفريغ الأفكار لكي يستطيع العودة إلى النوم مرة أخرى.

2- النظام الغذائي وحمية التخسيس هناك حكمة تقول إن الشخص لا يمكنه أن يفكر جيدا، أو يحب جيدا، أو ينام جيدا، إذا كان لا يأكل جيدا، كما أن الشخص الذي يتناول بعض الأطعمة التي تساعد على القلق، لا يمكنه أيضا النوم بشكل جيد، وينصح خبراء التغذية، بتناول الوجبات الخفيفة وسهلة الهضم قبل النوم، وتجنب الأطعمة والمشروبات الساخنة.

3- الكحول والكافيين يحتوي الشاي والقهوة ومشروبات الطاقة على مادة الكافيين، التي تساعد على تحفيز الجهاز العصبي، وتجعلك أكثر يقظة، مما قد يؤثر على قدرتك على النوم، في وقت لاحق، لذا فحاول الحد من تناول الكافيين في الصباح والتحول إلى خيارات خالية من الكافيين مثل: شاي الأعشاب .

4- نوعية الفراش أظهرت النتائج التي توصلت إليها الدراسات الخاصة بمشكلات النوم، أن 26 % من البريطانيين ينامون في سرير غير مريح، وأن 27 %، من الأشخاص الذين يتم سؤالهم لديهم فراش عمره أكثر من سبع سنوات، ويواجهون مشكلات النوم، حيث إن الفراش المريح يعد سببا في الحصول على فترات نوم هادئة.

5- بيئة غرفة النوم يجب أن تكون غرفة النوم الخاصة بك مخصصة فقط للنوم، فيجب أن تكون مظلمة بمجرد أن يتم إطفاء الأنوار؛ لأن الهرمون المحرض على النوم حساس للضوء للغاية، ولا يتم إنتاجه على النحو الأمثل، إذا لم تكن الإضاءة معدومة، لذا عليك أن تتحقق من “التسربات الخفيفة” للضوء، ووضع الستائر بطريقة لا تجعل الضوء يتسرب لغرفة نومك.

6- الضوء الأزرق نعيش في عالم تكنولوجي، ويسمى نوع الضوء المنبعث من الهواتف وأجهزة التلفزيون وأجهزة الكمبيوتر والأجهزة اللوحية وغيرها بـ”الضوء الأزرق”، الذي يحد من القدرة على النوم، وأظهرت الأبحاث أن التعرض لهذا الضوء لمدة تصل إلى ساعتين قبل النوم، يمكن أن يعطل بشكل كبير إنتاج هرمون النوم، “الميلاتونين”، مما يسبب اضطرابات النوم.

7- المجهود

قيامك بالكثير من الأعمال التي تجهد الجسم قبل النوم، لا يساعد على الحصول على نوم متواصل، لأن الجسم يكون غير مؤهل للدخول في حالة من الاسترخاء، لذا عليك التمدد قبل النوم بفترة قصيرة، ومزاولة التنفس بشكل منتظم، كما أن الاستحمام قبل النوم يساعدك كثيرا على خفض درجة حرارة الجسم والدخول في حالة من الاسترخاء.

[more_vid id=”OJ61EiRmvrlgy8lbYoEJQ” title=”استشاري.. هذه أعراض قلة النوم.. حذار نهايتها كارثية” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر