النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

7 استراتيجيات لتجاوز عزلة العمل

7 استراتيجيات لتجاوز عزلة العمل image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

من السهل القول إن حياة العمل والحياة الاجتماعية يجب أن يكونا منفصلين، لكن في الواقع فإن الكثير من الناس يجدون أقرب أصدقائهم أثناء العمل.

فإذا كنت تعمل في بيئة لا تشعر فيها بأنك مشارك نشط، أو بين رفاق العمل، أو بأنك منبوذ في العمل، فإن هذا يمكن أن يتغير عن طريق النصائح التالية:

1- ركز على إيجاد “حلفاء” بدلاً من “أصدقاء”:

قد يبدو العمل مثالياً إلى جانب أعز أصدقائك، لكن العلاقات الشخصية المفرطة في التشدد قد تؤدي في النهاية إلى الإضرار بالكفاءة والفاعلية في مكان العمل.

لذلك فبدلاً من إيجاد صديق داخل الشركة يفضل أن يكون بجوارك حليف، وهو شخص واحد فقط، سواء كانت له صفة رسمية أو غير ذلك، لكن يكون مهتما لمصلحتك وقادرا على أن يساعدك.

2- خطة التجمع مع زملائك:

إذا كنت تشعر بعدم الارتياح إزاء الفرص الاجتماعية داخل مكان عملك، لأجل تكوين الصداقات والانخراط في مجتمع زملائك، فإن الحل الأكثر مباشرة يتضمن تخطيط نزهة خاصة بك، ودعوة زملائك للمشاركة في الخارج، وتلقائياً سوف تصبح جزءاً مهما من مجموعتهم.

3- اشحذ مهاراتك حتى تصبح لا غنى عنك:

اجعل مهاراتك تتحدث عن نفسها، فسواء كنت تعمل في شركة أو في معمل أو مؤسسة، فيجب أن تكون ظاهراً بكفاءتك بين زملائك، فإذا كانت مهارتك تتحدث عن نفسها، فأنت أقل عرضة للتجاهل، حتى لو كنت انطوائياً، لأن الجميع سيحاولون التقرب منك.

4- تعرف على طرق التواصل بينهم:

إن أفضل طريقة لتكون وسط مجتمع ما، هي أن تكون جزءا منه، وذلك عن طريق استيعاب طرق تعاملهم مع بعضهم البعض، كمثال الدردشات.

5- تجنب الجدال قدر الإمكان:

لا أحد يحب أن يستمع إلى وجهة نظر شخص آخر، وهذا بشكل عام، ولذلك يفضل أن تبتعد عن الجدال والانتقادات، وقم بإعادة ضبط عملية التفكير، وإذا ألقيت باللوم فعلى نفسك، بهدف التطوير والتحسين.

6- لا تنسحب أكثر:

بعض منا عندما يجد نفسه مبعدا عن زملائه، فإنه يعاقب الجميع بانسحابه أكثر، وقد يشعر الشخص بالإغراء لإخراج نفسه من المعركة بالكامل، والبقاء في مكتبه أو في مساحة عمله وتجنب التفاعلات غير الضرورية مع الزملاء، لكن في النهاية، فإن قرار الانسحاب الاختياري هذا، سيسبب ابتعادهم أكثر وخسارة المعركة بالكامل.

7- إذا لم تكن ثقافة المكان تناسبك.. ارحل:

أحيانا كثيرة قد تجد نفسك في مكان يفرض ثقافته عليك، وأنت لا يعجبك هذا، وفي هذه الحالة يجب ترك المكان، وليس ترك زملاء العمل والانطواء.

فإذا كنت تعمل في شركة تجارية غالباً ما تتخذ قرارات بشأن الموظفين على أساس شخصي، لكنك تفضل العمل لصالح شركة تقوم على أساس فردي آخر، قائم على المهارات مثلاً، فمن المنطقي أن تبحث في مكان آخر عن محاولة لإيجاد مكان عمل يناسب احتياجاتك الاجتماعية، والمهنية بشكل أفضل.

انطلاقة واثقة.. ملتقى المستجدين في مكة

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع