القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

7 أسباب تجعل المرأة الذكية الأسوأ حظا في الحب.. السعي للكمال

رغم إنها محط الأنظار من الجميع، والحديث معها مطلب وربما حلم لكل من حولها، إلا أن المرأة الذكية هي المرأة الأفقر حظا في مسألة الحب والارتباط، وكلما زاد ذكاء المرأة زادت نسبة فشلها في الحب وصعوبة الارتباط بها، وإليك الأسباب:

1-هي تعرف حقيقة مشاعرها جيدا نحو الجميع، ولا تفضل أن تدخل بعلاقات مبهمة، وإن بحثت عن الحب فهي تبحث عن حب أمثل بلا أي هفوات، وبالطبع هو نادر الوجود.

2-تخشى المرأة الذكية الفشل، لذا تدقق في الاختيار ولا تترك ثغرة، وتحاول جاهدة الوصول للكمال والحفاظ على شكله في صورة العقل الحكيم الذي لا يمكن أن يقع في خطأ، فتجد أنه لا داعٍ من الارتباط إذا كانت ستفشل.

3-طموح هذه المرأة بلا سقف، وتحتاج إلى رجل يتفهم ما تطمح به، ويساعدها على الوصول إليه دون كلل، وترى أن معظم الرجال ونماذج كثيرة ستعرقلها، مما يدفعها لتأجيل فكرة الارتباط.

4-لا تعتمد هذه المرأة على أحد، وعادة ما تكون المرأة الذكية هي الشخص الذي يعتمد عليه الآخرون، لذلك من الصعوبة أن تشعر بالاحتياج لأي شخص، فتحدد أهدافها جيدا وتنفذها بجدولة ممتازة.

5-ترى المرأة الذكية أنه طالما هناك علاقة يجب أن تكون كاملة دون أي عيوب من وجهة نظرها، فإن أقبلت ووجدت أي عيب أو سوء ستهرب فورا لأن عقلها لا يفكر كثيرا في أي ارتباط يقلقه أو يعكر صفوه.

6-تعرف مواصفاتها جيدا في شريك حياتها فإن لم تتواجد به كل المواصفات التي تم تحديدها لن تقبل على خطوة الارتباط.

7-عادة ما تكون المرأة الذكية اجتماعية، ومحاطة بالحب من الجميع، وتتبادل المشاعر الإيجابية معهم، لذا لا ترى أن هناك ضرورة ملحة لوجود شخص آخر في حياتها.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر