القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

6 تصرفات تجعل صاحبها محط سخرية الآخرين

قلة الخبرة قد تجعل البعض يقوم بأفعال لا يقدر أثرها جيدا، فيظهر أنه ساذج أو غير واعي للأمور مما يجعله محط سخرية الآخرين.

إن كنت من هؤلاء الذي لا يقدرون الأمور جيدا عليك الحذر من ممارسة بعض الأفعال:

الكلمات والأسئلة غير المحسوبة أو دون داعي أو وعي، فيحدث أن يكون الشخص على طبيعته وسط أي مجتمع ولا يعي أو يحسب جيدا لأقواله، الأمر الذي ينتج عنه أقوال وأسئلة غير منطقية تثير سخرية الآخرين من حوله.

المبالغة في الغرور أمر يجعلك محط سخرية الجميع دون شك، عندما يواصل الشخص حديثه عن ذاته بصفه مستمرة ويعتبر كل ما يقوم به إنجازا، هذا أمر غير طبيعي أو مقبول، فلا يجب التفاخر مثلا بطريقتك في التسوق أو مشروبك المفضل كل هذه الصفات عادية ليست مصدرا للفجر.

أن تكون شخص متمسك بالدراما دائما، طبيعي جدا أن هذا الأسلوب يجعلك مصدر سخرية لمن حولك، عندما يجدون أنك طيلة الوقت متمسكا بالحياة الكئيبة ولا تود الخروج من دائرة الدراما فيحاولون صنع مادة لإضحاكك وإضحاكهم أيضا من هذا الأسلوب الكئيب.

المتلازمات الجسدية الغريبة مثال حك الأنف بطريقة كوميدية أو غيرها من المتلازمات والحركات التي تفتعل دون داعي، وكأنك تقوم بها لإثارة الانتباه و ليس لها علاقة بالنقاش بينكم.

الصوت العالي دون داعي وسط نقاش هادئ هذا ما يعتبره البعض أسلوب مبالغ لجذب انتباه الآخرين، لكنه يثير سخريتهم لأنه يعتبر تصرف طفولي وخاصة إن كان النقاش لا يحتمل هذا التصرف.

الفوضى والإهمال، غالبا ما يكون الشخص الغير منظم مهمل بنفسه مما يجعل الآخرين ينتقدون مظهره وأسلوبه بشكل ساخر خاصة إن كان متمادي ومستمر في فوضاه.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر