النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

هذا ما يمكن للسياح الاستمتاع به في مشروع البحر الأحمر

هذا ما يمكن للسياح الاستمتاع به في مشروع البحر الأحمر image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

أعلن نائب خادم الحرمين الشريفين رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، إطلاق المشروع السياحي العالمي “البحر الأحمر”، والذي سيشكل وجهة ساحلية رائدة، يتم تنفيذه على 50 جزيرة طبيعية بين مدينتي أملج والوجه، على بعد مسافات قليلة من إحدى المحميات الطبيعية في المملكة والبراكين الخاملة في منطقة حرة الرهاة.

وسيوفر المشروع الكثير من التجارب الخلابة والممتعة التي يمكن للسياح التمتع بها تحت الشمس وعلى الرمال البيضاء والماء، وتشمل تلك التجارب العديد من الأنشطة الترفيهية، كالرياضات المائية ورياضة الغوص وتسلق الصخور ولعب الغولف والتنس وكرة القدم، إضافة إلى التمتع بالمنظر الخلاب من الأعلى عن طريق رياضة المنطاد.

كما يتضمن المشروع الضخم العديد من المشاريع السياحية البيئية والتي يمكن للسياح الاستمتاع بها، كمراقبة دورة حياة السلاحف الصقرية، وتأمل النجوم وزيارة البراكين الخاملة والنوم في الهواء الطلق.

ويشمل المشروع العديد من تجارب ثقافية وتراثية لزائرية أيضا، حيث يمنحهم فرصة لاستكشاف موقع العلا ومدائن صالح التاريخية، إضافة إلى اكتشاف تجارة البخور وطرق القوافل التجارية، ليس هذا فحسب بل ويمكنهم من تذوق المأكولات التجارية وتجربة المنتجات المحلية فضلا عن زيارة متحف التراث.

ولم ينس المشروع التجارب الصحية لزائريه، فوفر لهم العديد من تجارب الصحة  والاستجمام الممتعة، كتجربة استجمام من الطراز الأول، والتي تمتاز بطابع عالمي من الرفاهية والاسترخاء والتخلص من السموم.

يذكر أنه سيتم وضع حجر أساس المشروع الذي أعن عنه نائب خادم الحرمين الشريفين في الربع الثالث من عام 2019، على أن يتم الانتهاء من المرحلة الأولى له في الربع الأخير من عام 2022.

وسيتم خلال المرحلة الأولى من المشروع  تطوير المطار، والميناء، والفنادق والمساكن الفخمة، إضافة إلى الانتهاء من المرافق والبنية التحتية، فضلا عن خدمات النقل كالقوارب، والطائرات المائية، وغيرها.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع