القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

صدمت بخبر وفاة ابنها فلحقت به بعد 3 ساعات فقط!

ظلت سنوات طويلة تحلم باليوم الذي سيعود فيه ابنها من سفره للعيش بجانبها مرة أخرى، ولكنها لم تكن تعلم أنه سيعود إليها في الموعد الذي اتفق معها عليه ولكنه داخل تابوت الموتى.

كانت الأم الهندية أسوكان، التي تعيش في ولاية كيرالا جنوب الهند، تنتظر عودة ابنها سونداريزان اسوكان، البالغ من العمر 46 عاما، ويعمل مشرفا في إحدى شركات تصنيع المعادن في دبي.

فوجئت الأم قبل يوم واحد من موعد عودته، الإثنين الماضي، بخبر وفاته والذي نزل عليها كالصاعقة، فابنها الذي كانت ستستقبله بالفرح والأحضان سيعود إليها جثة.

لم تتحمل الأم المكلومة خبر وفاة ابنها، لتشاء الأقدار أن تلحق به بعد 3 ساعات فقط من علمها بموعد رحيله، لتقام جنازتها يوم الأربعاء، في مسقط رأسها بمنطقة ألابوزا، بينما مازالت الشركة التي كان يعمل بها ابنها تستكمل وثائقه لنقل جثمانه إلى الهند.

يمكنك أيضا مشاهدة : سقوط راقص على المسرح جثة هامدة وسط تصفيق الجمهور

[vod_video id=”7BthKALHXpGkJgCkS3SrIg” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر