القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بعد ساعة من ولادتها.. أبوان يعطيان المخدرات لطفلتهما

اعترفت كريستنسون “26 عامًا” وزوجها كولبي وايلد “29 عامًا” أمام الشرطة  في ولاية يوتا الأمريكية بأنهما أعطيا ابنتهما المخدرات التي استخدمتها الأم في فترة “انسحاب الهيروين”  أثناء علاجها من الإدمان في المستشفى بعد ساعة واحدة من ميلادها.

وقال الأب إنه سحق حبوب المخدرات المعروفة باسم “سوبوكسون” وتستخدم في علاج المدمنين وقام بوضع المخدر على لثة ابنته، في حين أن الممرضات وموظفي المستشفى الآخرين كانوا خارج الغرفة.

بحسب صحيفة إندبندنت البريطانية اعترف الزوجان بهذه الحادثة  بعد شهرين من ميلاد الطفلة، عندما ألقي القبض على وايلد للاشتباه به في حيازة المخدرات والقيادة أثناء سكره والقيادة من دون تأمين.

يواجه الزوجان اتهامات أخرى، إذ ألقى الأب ابنته البالغة من العمر شهرين في مقعد سيارته أثناء فراره من الشرطة في وول مارت في سبانيش فورك، وهي مدينة تقع على بعد حوالي 50 ميلاً جنوب مدينة سولت ليك سيتي، بعد أن تم استدعاء الشرطة للإبلاغ عن سرقة في المتجر، وهذا ما يعرض طفلته للخطر.

وقالت مصادر من الشرطة: إن الأم كانت تتناول عقاقير مخدرة أثناء فترة الحمل، ما كان من الممكن أن يعرض الطفلة لمخاطر.

وقامت الشرطة بتفتيش منزل الزوجين ووجدت أدوات مخدرة وحبوب سوبوكسون في مناطق مختلفة من المنزل، بما في ذلك بجانب سرير الطفلة.

احتجزت السلطات الفتاة وشقيقاتها الثلاث، اللاتي تتراوح أعمارهن بين سنتين وأربع وثماني، ويجري الآن رعاية جميع الأطفال الأربعة من قبل زوج  كريستنسون السابق وأب الصبي الأكبر.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر