النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

3 مليارات شخص يترقبون «قمر الذئب الدموي العملاق» فجر الإثنين.. ما هو وسبب التسمية؟

3 مليارات شخص يترقبون «قمر الذئب الدموي العملاق» فجر الإثنين.. ما هو وسبب التسمية؟ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

أكثر من 2.8 مليار شخص حول العالم على موعد مع الظاهرة الفلكية النادرة، الخسوف الكلي للقمر، أو “قمر الذئب الدموي العملاق”، فجر الإثنين، وتحديدًا عند الساعة 2:35، وتنتهي في 7:49 صباح نفس اليوم بتوقيت غرينتش.

ويظهر القمر بظل شديد الحمرة عند رؤيته من الأرض عند ظهوره في السماء خلال مشهد الخسوف، حيث يمكن مشاهدة الخسوف الكلي للقمر في سماء أميركا الجنوبية والشمالية، وأجزاء من غرب أوروبا، بما في ذلك بريطانيا، فضلا عن شمال إفريقيا.

أما عن سبب حدوث الخسوف الكلي للقمر، فإنه عندما تمر الأرض بين الشمس والقمر، لتتوارى الشمس خلف كوكبنا، فيتحرك القمر في ظل الأرض الذي تعكسه الشمس، كما أن سبب تسمية هذه الظاهرة “قمر الذئب الدموي العملاق”، بسبب اكتسائه باللون الأحمر، بحسب خبراء الفلك.

كما يطلق عليه “العملاق” لأن القمر يكون في أقرب نقطة إلى كوكب الأرض أثناء هذه الظاهرة أكثر من أي وقت آخر، فيبدو أكبر من المعتاد عند النظر إليه في الأفق.

ويعود اسم “الذئب” إلى تلك التسمية التي تطلق على القمر عندما يكون بدرًا في شهر يناير، في إشارة إلى الأساطير والحكايات الخرافية التي تتحدث عن المستذئبين (البشر الذين يتحولون إلى ذئاب) مع بدر منتصف الشهر.

وفي هذا السياق؛ قال المدرس المساعد في جامعة سيراكيوز في نيويورك، “وولتر فريمان”، إنه يتوقع أن يكون هناك بعض من ضوء الشمس ينكسر عبر الغلاف الجوي للأرض وصولا إلى القمر ليسقط على حوافه، ما يمكننا من رؤية أطراف القمر ملونة باللون الأحمر الساطع.

وأضاف “فريمان” أنه يتوقع أن يتحول فيه القمر إلى اللون الأحمر في الساعة 5:21 بتوقيت غرينتش من فجر الإثنين، كما يتوقع أيضا أن يتحرك القمر في الأفق أثناء الخسوف بينما تطلع الشمس في أقصى جنوب شرق إنكلترا بالاقتراب من وقت الغروب.

ويمكن مشاهدة خسوف القمر أيضا في شمال غرب فرنسا، وشمال غرب إسبانيا، والبرتغال، وجزء صغير من غرب إفريقيا وجميع دول الأمريكيتين، وشرق المحيط الهادئ والأطراف الشمالية الشرقية من روسيا.

وعلى عكس كسوف الشمس الذي يتطلب حماية للعين كي تستمتع بالمشاهدة بأمان، فلن يتطلب الأمر اتخاذ تدابير إضافية لمتابعة خسوف القمر دون التعرض لمخاطر صحية، أما إذا حجبت السحب الرؤية فيمكن متابعة هذه الظاهرة على الإنترنت.

وتكمن أهمية ظاهرة خسوف القمر في أنه يمنح الفرصة لهواة الفلك ومراقبي النجوم في بريطانيا لمشاهدة خسوف كامل للقمر ولن تتوفر مرة أخرى حتى عام 2029.

خسوف الشمس الكامل في أمريكا

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع