القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

​9 خطوات تكسر انطوائية طفلك في العيد

يشكو الكثير من الآباء والأمهات من عدم قدرة أبنائهم على التعامل مع الناس، وغالباً ما يكونون مرتبطين بهم جداً وانطوائيين منعزلين عن المحيطين بهم، لكن سيأتي العيد بفرصه الذهبية التي يمكنك استغلالها لتعويد طفلك أن يكون اجتماعياً ومن هذه الفرص:

1 اصطحب طفلك معك في صلاة العيد؛ فهذه فرصة للتواصل مع الآخرين.

2 قُم بتهنئته بالعيد وردِّد أمامه عبارات التهنئة؛ كي يعرفها.

3 علِّم طفلك السلام على الأهل والأقارب ورد السلام والابتسامة لهم ودرِّبه على كيفية تهنئة الآخرين بالعيد.

4 من الممكن أن تحفِّز طفلك على إدخال الضيوف وتعلِّمه كلمات الترحيب.

5 العيد فرصة لتدريب طفلك على تقديم القهوة والطعام للضيوف.

6 اصطحب طفلك في العيد إلى أماكن يكثر فيها الأطفال مثل الحدائق العامة والملاهي بما يتيح له فرصة الاختلاط والتعامل مع الأطفال في سنه.

7 اصطحب طفلك معك عند زيارة الأهل والأقارب في العيد وادفعه لأن يلعب مع الأطفال هناك.

8 لا توبِّخه أكثر من مرة أمام الضيوف.

9 حاول أن تدفع ابنك لشراء ألعاب العيد بحيث تكون تفاعلية يشترك فيها أكثر من شخص مثل المكعبات.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر