القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

يونس شلبي .. ملك الإفيهات الذي عاش ومات فقيراً

يونس شلبي ممثل مصري تبتسم تلقائياً بمجرد أن تنظر إليه.

فمن ينسى شخصياته التي ما زالت عالقة في أذهان الملايين، “منصور” في مدرسة المشاغبين، أو “عاطف” في “العيال كبرت” أو “بوجي” من برنامج الأطفال الأشهر “بوجي و طمطم”؟

في ذكرى وفاته، التي توافق يوم 12 نوفمبر، نتذكر سوياً أحد أبرز وجوه الكوميديا في مصر.

إفيهات خاصة ما زال الجمهور يتذكرها

العيال كبرت يمكن اعتبار النجم الراحل ملك الإفيهات، فهو صاحب تاريخٍ طويل مليء بضحكاتٍ كثيرة أسعد بها محبيه على مر الزمن، وترسخت في الأذهان، وبقيت حيةً جيلاً بعد جيل، حتى اليوم. هكذا تمكن هذا النجم من أن يصبح واحداً من رموز الكوميديا، من خلال ابتكاره لهجته المختلفة ولكنته الخاصة، التي تدفعكم للضحك فور سماعها. يونس شلبي مسرح

حين شارك في مسرحية مدرسة المشاغبين، وقف أمام عمالقة الكوميديا، حسن مصطفى، سعيد صالح وعادل إمام، وكان لكل منهم شهرته.

هذا الأمر صعّب دوره، فبرزت عبقريته من خلال ابتكاره إفيهات خاصة به، جعلته حاضراً في أذهان المشاهدين.

العيال كبرت

من ينسى جملاً مثل “أنت قولتله إيه و لا قالك إيه .. هش أخرس خالص”، و”أبويا اتحرق .. هيه”؟

وقد أشاد الكثيرون بدوره حينذاك، وساعده على نجاحه أيضاً، أنه استخدم قصر قامته ووزنه ليصنع شخصيته المميزة، وذلك بالركض على المسرح بطريقة مضحكة.

يونس شلبي .. عاش فقيراً ومات فقيراً

لكن الحقيقة التي يجهلها البعض، أن الفنان الراحل، وعلى الرغم من كونه صاحب أشهر المقاطع الكوميدية، عاش فقيراً ومات فقيراً.

الوضع المادي الصعب الذي عاشه، جعله يشعر بالإحراج من دعوة أحد إلى حفل زفافه.

إلا أن صديقه النجم سعيد صالح فاجأه بالحضور، برفقة 400 شخصاً من الفرق المسرحية.

العيال كبرت وحكت زوجته، في لقاءٍ صحفي، أن نقابة المهن التمثيلية تجاهلت زوجها، ولم تقدم له الدعم الطبي اللازم. وأكدت أنها اضطرت إلى بيع كل ما تملكه لعلاجه، وطلبت كثيراً أن يعالج على نفقة الدولة، قبل أن تتكفل وزارة الصحة بعلاجه بعد ذلك. وتحدث يونس شلبي في آخر حوارٍ مسجلٍ له، من سريره، وقد أنهكه المرض. وقال: “محدش بيسأل علي غير كام واحد بس من الوسط الفني”.

يونس شلبي.. مشوار فني حافل

غلاف الكواكب

ولد يونس شلبي في مدينة المنصورة في محافظة الدقهلية عام 1941.

حصل على درجة البكالوريوس من قسم التمثيل في المعهد العالي للفنون المسرحية في عام 1969.

يونس شلبي في المعهد

بدأ التمثيل على المسرح، ولفت الأنظار إليه بدوره في مسرحية “مدرسة المشاغبين” عام 1973، ثم “العيال كبرت” عام 1979.

أما السينما فبدأ العمل فيها منذ عام 1975 في فيلم “الظلال في الجانب الآخر”.

وحصل على جائزة شرفية عن دوره في فيلم “عشاق تحت العشرين” من المهرجان الـ28 للمركز الكاثوليكي عام 1980.

يونس شلبي وأصدقاؤه

أما في الدراما التلفزيونية، فإن أشهر المسلسلات التي ظهر فيها: عيون، الستات ما يعملوش كده، أنا اللي أستاهل.

بالإضافة إلى أدائه الصوتي الشهير في مسلسل الأطفال “بوجي وطمطم”، للمخرج محمود رحمي.

رحل النجم يونس شلبي في 12 نوفمبر عام 2007، جراء أزمة تنفسية حادة.

وعلى الرغم من أنه لم يحظَ بالنجاح الذي استحقه، إلا أنه أسر قلوب زملائه وجمهوره معاً.

السندريلا سعاد حسني طفولة صعبة ونجومية مبكرة [vod_video id=”wxV3vZhzCwFlLDHqrBBA” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر