القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بالفيديو.. من الحب وسوء الإدارة و«الكاري» ما قتل.. والدليل «براونينغ»

أقدم رجل، يدعى “ديفيد براونينغ” يبلغ من العمر 52 عاما، على قتل رئيسته في العمل بعدما طعنها بسكين في منطقة الرقبة والصدر بسبب سوء إدارتها.

[vod_video id=”QuSIAiwuJlHaMOWNmMPew” autoplay=”1″]

ووفقا لصحيفة “ميرور” البريطانية، فإن “ديفيد” قتل رئيسته في العمل ثم أبلغ الشرطة ليعترف بجريمته، حيث قال لهم: “باختصار قتلت مديرتي”.

وأوضحت الصحيفة أنه تم العثور على الضحية “جيليان هاول”، البالغة من العمر 52 عاما، ملقاة في غرفة معيشتها غارقة في دمائها إثر طعنها بسكين في أنحاء متفرقة من جسدها، وبجانبها الجاني الذي أبلغ الشرطة بفعلته يحمل سكينا وبندقية.

واعترف الجاني، وهو أب لطفلين، بجريمته مدعيا أنه فعل ذلك بسبب إصابته بالاكتئاب بعدما توفي والده، كما أنها ضايقته بسبب سوء إدارتها في العمل ومعاملته كعبد وليس زميلها وذلك بعدما أحبها.

[readmore post_link=”https://rotana.net/%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A8%D8%B6-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%B3%D9%81%D8%A7%D8%AD-%D9%82%D8%AA%D9%84-12-%D8%B4%D8%AE%D8%B5%D8%A7-%D9%88%D8%A7%D8%BA%D8%AA%D8%B5%D8%A8/” ]

وأوضحت الشرطة أن الجاني ذهب لمنزل الضحية وأخفى به بندقية ثم أحضر سكينا وأخفاه في ملابسه، وبعد أن تناول معها وجبة بالكاري طعنها حتى الموت لأنه سئم من معاملتها له، بحسب رأيه.

[more_vid id=”S5qNsChglkXmtCoej5uQ” title=”فيديو مروع للص يحاول ذبح مسن بمكتب بريد لسرقته” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر