القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

والد البنات انتبه لهذه المسؤوليات.. الأب “فارس الأحلام”

مسؤولية الأب لا تتوقف عند التربية فقط، بل يجب أن يعرف أنه القدوة ووسيلة الاتصال بالعالم الخارجي فهو همزة الوصل بين الأبناء والمجتمع ولا تتوقف المسؤولية عند هذا الحد، خاصة اذا كان أباً لبنات فتتعدد الأدوار والمسئوليات تجاههن.

إذا كنت “أبو البنات”، فاعلم أن مهامك كثيرة تتخطى الإنفاق والحنان:

– في المقام الأول راعي أنك من تمثل النوع المختلف أمام بناتك، وهذا الاختلاف قادر على أن يزرع بعدا بينك وبين ابنتك أو قرب مدى الحياة وأنت من يستطيع تحديد ذلك بالمعاملة بينكما.

– كونك الأب لفتاة فأنت تمثل بالنسبة لها عالم الرجال بأكمله، على أساس تعاملك معها ومع والدتها يتكون حكمها على الرجال وتظن أن كل رجل ستقابله فيما بعد يجب أن يكون صورة منك فأحسن صورتك وعاملها بالحسنى.

– من أجمل العلاقات هي علاقة البنت بأبيها والتي تصل إلى حد الغيرة عليه من والدتها أحيانا، وترى أنها هي صاحبة الحق الوحيد في الاستحواذ على هذا الأب، فلا تخذل حبها لك بل اعرف كيف تستغله في صالح تربيتها.

– لا تحاول الإيذاء ولو بنبرة صوت حادة، فالتعامل مع البنت يختلف تماما عن تعاملات الولد ومجرد معاملة خاطئة في مرة واحدة ستؤذي علاقتك بابنتك فيما بعد.

– استغل ارتباط ابنتك بك وكن لها الصديق حتى لا تلجأ إلى غيرك، الفتاة التي تصادق والدها لا تعاني من فراغ عاطفي في مراهقتها أو اضطرابات في علاقاتها، فهي بالنسبة لها لا تحتاج صديق غيرك إذا نجحت في توطيد العلاقة بينكما.

– احرص على أن تدعمها لتصل إلى ما تريد، تشجيع الأب لابنته يكون داعم لها طيلة حياتها ويجعل منها فيما بعد امرأة ناجحة واثقة بقدراتها.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر