القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

هل يعود نادي الاتحاد السعودي لإسعاد جماهيره العريضة؟

بحث الفريق التحليلي لبرنامج “كورة” على قناة روتانا خليجية في حلقة يوم الجمعة، عن الحلول التي يحتاجها نادي الاتحاد السعودي، للعودة إلى إسعاد جماهيره العريضة. وذلك بعد سقوط الاتحاد في فخ التعادل الإيجابي مع نادي الرائد في الجولة 16 من “دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين”. وقال عضو فريق التحليل ببرنامج “كورة”، سليمان الجابري، إن جمهور الاتحاد لا ينتظر أي نتائج إيجابية من الإدارة الحالية لعدة أسباب، منها الاختيارات الخاطئة للمدربين، مثل إحضار مدير فني بلا هوية. إلى جانب حالة الارتباك في التعاقد مع اللاعبين من جانب الإدارة، في ظل التعاقد مع لاعب لا يمتلك أي حلول بـ20 مليون ريال. وأكد المحلل الرياضي أحمد المصيبيح، أنه من الصعب الآن، تغيير إدارة نادي الاتحاد. وعلى الجميع التكاتف من أجل النادي الذي يمر الآن بمرحلة حساسة، وإذا استمر انتقاد الإدارة والمدرب والصفقات، فلن يحقق النتائج المنتظرة. وأشار “المصيبيح” إلى أن الرائد يسير في الطريق الصحيح، وسيستمر في النتائج الجيدة. موضحاً أن الاتحاد فنياً كان أفضل من المباريات السابقة ولكنهم يحتاجون لقائد مثل “محمد نور”. وتناول “كورة” مباراة “أبها والهلال” في الجولة 16 من “دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين”، التي انتهت بفوز الهلال بهدفين مقابل هدف. وأوضح محمد السراح، أن الحضور الكبير لجماهير الهلال، يعكس رضاها عن أداء الإدارة. وكان الهلال يستطيع تسجيل العديد من الأهداف لولا تألّق حارس أبها. فيما قال أحمد المصيبيح، إن الهلال استفاد من درس النصر بالأمس أمام ضمك، ودخل المباراة بكل جدية واحترام المنافس. المباراة كانت جميلة جدا وبطلها هو “ياسر الشهراني”. أما المحلل الرياضي سليمان الجابري، أكد أن هناك فارق إمكانيات بين الهلال و أبها. لافتاً إلى أن رهبة المباراة أمام الهلال، أدت لتلقيه هدفين، وصعبت المباراة على لاعبي أبها رغم الجهد الكبير في النادي.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر