القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

هذه أضرار ارتداء الكمامة فتراتٍ طويلة

كشف استشاري الأمراض الجلدية وجراحة الليزر والإجراءات التجميلية الدكتور محمد صالح الجمل، عن بعض العوامل والحالات، التي تجعل ارتداء الكمامة لفتراتٍ طويلة، يضر بالبشرة.

وقال الجمل إن “وضع الكمامات لأوقاتٍ طويلة المدى، يسبب آثاراً سلبيةً في حالة تصنيع الكمامة من بعض المواد غير لمطابقة للمواصفات”.

وتحدث خصوصاً عن “البشرة الحساسة، المعرضة أكثر من أنواع البشرة الأخرى لهذه الأضرار. إذ من الممكن أن يتسبب في طفحٍ جلدي أو حساسية البشرة”.

ولفت إلى أنه “استخدام أقنعة طبية غير مطابقة للمواصفات، يؤثر على عملية إنتاج الدهون بشكلٍ أكبر، لا سيما بالنسبة إلى أصحاب البشرة الدهنية”.

وأضاف أن “من هذه الآثار السلبية الضارة، ظهور البثور، خصوصاً بالنسبة إلى من يعانون من التعرق المزمن”.

وأوضح الجمل، في حديثه لبرناامج سيدتي، أن “جلد الإنسان يحتاج إلى أن يتواجد في بيئةٍ صحيةٍ كاملة، تعتمد على التهوئة والتعرض للعوامل الطبيعية”.

وأضف أن “أي عوامل خارجية سواء كانت أدوية أو مستحضرات تجميل وماكياح، أو كمامة غير مطابقة للمواصفات، أو انسداد البشرة، جميعها تؤدي إلى مشاكل في الجلد”.

لكنه أكد أن “ذلك لا يعني أبداً عدم استخدام الكمامة. إنما يعني ضرورة اللجوء إلى الكمامات المطابقة للمواصفات الصحية”.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر