القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

هاتف نوكيا يحمي صاحبه من الموت برصاصة طائشة

يبدو أن إنقاذ حياة الناس باتت علامة مسجلة للشركة الفنلندية للهواتف المحمولة الشهيرة نوكيا التي أصبحت رائدة عالميا في مجال الهواتف المحمولة في العام 1998.

مؤخرا، أنقذ هاتف نوكيا من طراز لوميا حياة رجل في أفغانستان من رصاصة طائشة كادت تخترق صدره، وفق صورة نشرها بيتر سكيلمان peter skillman موظف مايكروسوفت الذي عمل على انتاج الهاتف.

وأظهرت الصورة التي نشرها سكيلمان عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي تويتر تعرض الهاتف الذي يعمل بنظام الويندوز لرصاصة لكنه – اي الهاتف –  أوقفها ومنعها وإصابة الرجل الافغاني.

وتبين الصورة كيف أن الرصاصة أصابت منتصف جسم الهاتف، وحافظت على حياة المستخدم، وهو ما يثبت قوة الهاتف.

ولم تكن هذه هي الحالة الأولى، بل إن هواتف نوكيا لديها تاريخ طويل في إنقاذ الأرواح، فقبل عامين، نجح هاتف لميا 520 فى صد رصاصة من إصابة قاتلة كانت ستصيب ضابطاً برازيلياً.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر