القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

نهاية حزينة لقصة الطفلة التي أبكت الملايين حول العالم

 

بعدما اجتاحت صورتها المؤثرة أنحاء العالم، ووصلت قصة معاناتها ومعركتها الشرسة مع مرض السرطان لجميع بني البشر، كشفت عائلتها عن الخبر المؤلم ..  جيسيكا، الطفلة الصغيرة البريئة ذات الأربعة أعوام، فقدت حياتها بعد ما هزمها المرض في معركة غير متكافئة.

3

وتعبيرًا عن الحزن والمأساة، نشر والدها عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، جاء فيه: “أخيرًا وجدت السلام”، إذ توفيت جيسيكا في الساعة السابعة صباحًا من يوم الأحد، بعدما أبكت الملايين في جميع أنحاء العالم.

وقبل وفاتها، نشر والد جيسيكا صورة لها وهي تبكي باللون الأسود والأبيض، تكشف مدى الألم والعذاب الذي عاشته الطفلة خلال تلقيها العلاج الكيماوي، ليجمع خلال يومين فقط تبرعات تخطت الـ20 ألف جنيه استرليني.

2

وعلى الرغم من أنه أغلق صحفة التبرعات الخاصة بجيسيكا، لكن المبلغ الذي جمعه بعد ايام معدودة وصل إلى حوالي 97 ألف جنيه استرليني.

وكتب أندي، والد الطفلة: “لم تعد تعاني بعد الآن، لم تعد تشعر بالألم …الآن أميرتي نما لها جناحان، وصعدت للسماء لتلعب مع أصدقائها وأحبائها. والآن ستراقب أخيها الصغير ونحن أيضًا، حتى يعاد لم شملنا من جديد مرة أخرى يوم من الأيام”.

وبعطف وألم يعتصر فؤاده، يقول آندي، 30 عامًا: “الليلة الماضية، سمحت لي أخيرًا بضمها بكلتا ذراعي، كان لنا عناق طويل بينما أخبرتها كم أحبها، وقلت لها أنه “لا بأس بإغلاق عينيها لتستغرق في النوم، قبلتها على جبينها وعلى شفتيها مرات عديدة، كما يبدو أن هذا ما احتاجته لتجد الراحة في وفاتها، فبعد ثماني ساعات من الدلال، كانت آخر أنفاسها في الحياة”.

يضيف بألم:” أشعر بأن جزء مني انتزع، لكني سعيد كوني أعطيتها الراحة التي تحتاجها في ساعاتها الأخيرة.. فقد غادرت الحياة بسلام وهدوء”.

وقالت أسرة جيسيكا إن التبرعات سيتم تحويلها بالكامل لصالح صناديق دعم البحث العلمي في مجال مكافحة أنواع السرطان التي تصيب الأطفال.

[vod_video id=”SARbmYbTSDH2boG5ZJVdwQ” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر