القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

نصائح للزوج لبناء علاقة قوية بين زوجته ووالدته وعائلته

أكدّ استشاري الطب النفسي البروفيسور د. طارق الحبيب، أثناء استضافته في برنامج “ياهلا”، أن العلاقة الزوجية بين اثنين، وقد تصبح بين عائلتين أو قبيلتين، ويجب على الزوج والزوجة الاستعداد لحقوق ومفاهيم الأسرتين. وقال إن تشكيل علاقة الزوجة بوالدة الزوج وعائلته، هي مسؤولية تبدأ منذ فترة الخطوبة، فالزواج علاقة “استثمارية” قبل أن تبدأ، وتتحول إلى علاقة “راقية” بعد الزواج. ووجه نصحية للزوج، بضرورة أن يوضح لعائلته أنه قريب منهم، والتعامل مع الوالدة بمجاملتها في الحديث بأحاديث فرعية عن الحياة الزوجية، بما لا يؤثر على هذه الحياة، وأن يظهر للزوجة أنه مستقل عن أهله. وأوضح البروفيسور أن والدة الزوجة “ثروة”، ومن الممكن تجنيدها في التحكم الإيجابي في الزوجة، لا سيما أنها أكثر شخص يستطيع السيطرة على الابنة. وتابع: “لا يجب على الزوجة أبدا البر بوالدة الزوج، لكن عليها أن تعاملها بأعلى درجات الاحترام، وأحياناً بما يفوق برّ الزوج لوالدته”. وأشار إلى وجود فرق كبير بين الاحترام المفروض على الزوجة لأم الزوج، والبر المفروض على الزوج لوالديه.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر