القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

نصائح للحامل في شهر رمضان

يتوقف قرار صيام المرأة الحامل في شهر رمضان على حالتها الصحية ونصيحة الطبيب. فإذا كانت حالتها مستقرة يمكنها أداء الفريضة دون ضرر. ولكن مع بعض الاحتياطات والإجراءات اللازمة. حتى لا يؤثر الصيام وأطعمة رمضان الخاصة على وضعها الصحي. لا يؤثر الصيام سلباً على صحة الجنين ونموه الطبيعي. إنما قد يكون مرهقاً للحامل، خصوصاً إذا تزامن مع فصل الصيف ودرجات الحرارة المرتفعة. فقد يصيبها ذلك بالجفاف، ويزيد حاجتها إلى شرب الماء والسوائل.

فوائد الصيام للحامل

دراساتٌ علمية عدة أجريت على عددٍ معين من النساء الحوامل، اللواتي يتمتعن بصحةٍ جيدة. أثبتت أن للصوم فوائد كثيرة على صحّة الأم والجنين. وأكدت أنه لا يؤثر على وزن الجنين، الذي يعتمد على صحة الأم ونظامها الغذائي. تعتبر الخطوة الأولى والأهم في هذه الحالة هي زيارة الحامل طبيبها الخاص. بعد الاطمئنان على صحتها وصحة جنينها، والتأكد من عدم وجود أي مشكلة صحية تمنعها من الصيام. وبذلك يحدد الطبيب بعد الفحص إمكانية الصيام من عدمه. يؤثر الصوم على حالة المرأة النفسية بشكلٍ إيجابي. إذ يساهم في تخفيف القلق والتوتر الذي تشعر به المرأة أثناء شهور الحمل. ويعمل أيضاً على تحسين أداء الجهاز الهضمي، إذ تعاني النساء طيلة فترة الحمل تقريباً من اضطراباتٍ مثل الغازات، عسر الهضم، وارتفاع نسبة الحموضة في المعدة. ولكن يجب على الحامل الحرص على تناول الأطعمة المغذية المتوازنة على الإفطار يومياً. وذلك لتعويض ما تفقده خلال ساعات الصيام. وإذا كانت في شهور الحمل الأولى، يميل الأطباء إلى منعها من الصيام خصوصاً إذا تزامن مع فترة القيء المستمر.

نصائح السحور 

حاولي تأخير وجبة السحور قبيل الفجر قدر الإمكان. حتى تقللي ساعات الصيام. واحرصي على تناول أطعمة مليئة بالعناصر الغذائية المطلوبة، لأنها تمدك بالطاقة اللازمة وتقلل الشعور بالجوع. اهتمي بنوعية الغذاء وأكثري من تناول الأطعمة الغنية بالألياف والكربوهيدرات مثل الحبوب. وضيفي إلى وجبتك الفاكهة الطازجة مثل التفاح والموز. لا تنسي تناول المكسرات غير المملحة، التي تحسن صحة القلب والدورة الدموية وتقوّي المناعة. فهي غنية بالحديد والزنك والمغنسيوم.

نهار رمضان

تجنبي الإرهاق وبذل أي جهد خلال ساعات الصيام. لتقليل ما تفقدينه من عناصر غذائية. واحصلي على قسطٍ كافٍ من الراحة. وابتعدي عن العمل في درجات الحرارة المرتفعة، ﻟﻣﻧﻊ ﻓﻘدان ﻛﻣﯾﺔ ﻛﺑﯾرة ﻣن ﺳواﺋل اﻟﺟﺳم. إذا شعرتِ بالإرهاق أثناء الصيام، ولاحظتِ انخفاض الضغط ودرجة حرارة الجسم، أو شعرتِ بالغثيان، فإن الحل الأفضل هو الإفطار. ثم استشارة الطبيب، لتجنب حدوث أي مضاعفات صحية لك ولطفلك.

نصائح الإفطار

حضّري وجبة إفطار متوازنة مليئة بالعناصر الغذائية والأطعمة المختلفة. لكن قسّميها إلى وجباتٍ صغيرة، ولا تكثري من الأكل كي لا تصابي بعسر الهضم وضيق التنفس. ابدأي طعامك بتناول ثلاث تمرات فقط، لأن الإكثار منه يؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم. ثم تناولي سلطة خضار طازجة. احرصي على تواجد شوربة الخضار على مائدتك، والبروتينات اللازمة لنمو الجنين. مثل الدجاج أو اللحم أو السمك. وقللي من التونة قدر الإمكان لأنها تحتوي على كميةٍ كبيرةٍ من الزئبق، الذي قد يضر بصحة الجنين. اشربي كمية كبيرة من السوائل لتعويض ما تفقدينه خلال ساعات الصيام. سواء بشرب الماء أو العصائر الطبيعية غير المحلاة أو المليئة بالأملاح. واحرصي على شرب الحليب بعد الإفطار وقبل السحور أيضاً لتوفري لجسمك وللجنين كميةً كافية من الكالسيوم. لا تفرطي في تناول الحلويات حتى لا تشعري بالعطش، ويزداد وزنك كثيراً. ما يشعرك بالثقل والإجهاد، وعسر الهضم.   حيل ذكية للسيطرة على الشهية أثناء الحجر الصحي [vod_video id=”nzGyhWkPpSZTF2Bn765rQ” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر