النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

من المِحن تأتي المنح.. بسمة وهبة تكشف تفاصيل رحلتها مع السرطان

من المِحن تأتي المنح.. بسمة وهبة تكشف تفاصيل رحلتها مع السرطان image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

نشرت الإعلامية بسمة وهبة عبر حسابها الخاص بموقع “فيسبوك” منشورًا تحكي فيه عن تجربتها مع مرض السرطان، والمعاناة التي تعرّضت لها بسببه، موضحة أن رحيل الفنان “فاروق الفيشاوي” ووصيفة ملكة جمال لبنان “ميشال حيجل” دفعاها لكشف تفاصيل ما مرّت به.

وقالت: “بقالي فترة ساكتة ومش حابة اتكلم.. بس الحقيقة بعد فراق العزيز الراحل فاروق الفيشاوي وفراق الجميلة الشابة ميشال حجل وصيفة ملكة جمال لبنان السابقة بنت الـ٢٥ سنة في الأسبوع نفسه وقصص أخرى زادت مشاركتها في الفترة الأخيرة عن ناس اتعلقنا بيهم لكن المرض خطفهم مننا.. كل ده خلى بعض الأصوات تعبر عن فقدانها للأمل بعد سلسلة الصدمات دي، وتشوف إن التحدى مع السرطان ممكن يكون معركة خسرانة، علشان كده قررت وبعد تفكير طويل أشارككم قصة صغيرة!”.

وأوضحت أن تجربة السرطان كانت معركة وليست مرضًا بالنسبة لها، كاتبة: “مهما الواحد اتكلم عن معركته ورحلة المرض، هيفضل من الصعب وصف بعض اللحظات اللي عدت عليه، لحظات الألم، بس النهاردة قررت أحكيلكم الزاوية الأهم للحدوتة، حدوتة الأمل”.

تابعت: “(للأسف سرطان يا بسمة).. الجملة دي سمعتها من الدكتور بتاعي بعد الكشف والتحاليل.. لاقيته بيقولهالي عشان آلاقى نفسي فِي لحظة وبدون تفكير بقول (إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيراً منها).. قعدت أرددها بشكل فاجأني أنا شخصياً.. كان ساعتها وفِي لحظتها لازم اختار، هل استسلم للعدو ده؟ ولا أواجه وأحارب المعركة دي عشان الخسارة هنا مش زي أي خسارة.. دي حياتي.. حرفياً”.

و أعربت عن تفكيرها في أولادها وزوجها وأفراد أسرتها وذلك جعلها لم تفكر كثيرًا في الإجابة لأنها قررت المواجهة فورًا بسبب أحبابها.

وأردفت: “كل دول هما أمل حياتي اللي عشانهم كان لازم أحارب وأخوض المعركة دي، كان لازم أحاول أغلبه وأحاول أعيش. كان الدكتور يبقى عايز يقولي الأعراض الجانبية للكيماوي أو العلاج كنت أقوله لا، مش عايزة أعرف. كنت أقول مش يمكن ربنا يعديها عليا من غير ما أختبر كل اللي هيقوله، ليه أعرف وأبقى مستنية العفريت يطلعلي.. شعري لما وقع قلت وماله ما كان ممكن شعري نفسه يتعب أو يحصل أي حاجة ويقع بردو.. ربنا كريم وبيعوض… هيعوض”.

وتابعت: “كنت أخرج من غير باروكة ألاقي المقربين مني بيزعقوا ويقولولي لا، خايفين عليا من نظرة شفقة أو حسرة أو تشفي، كنت بقول لا، لو دي نقطة ضعف، لو البعض هيشوفها كده، فأنا ما قدميش غير المواجهة يا أما هتاكل فيا وتقضي عليا. ماتفتكروش من الكلام ده إني قوية أو أني يعني كنت قادرة أوي بالعكس كان فيه لحظات انكسار، لحظات ألم ووجع ماحدش أبداً.. أبداً هيعرفها أو يعرف وقعها عليا. ماحدش هيحسها زي ما أنا حسيتها. بس مع كل لحظة ألم كنت بدور على باب للأمل.. أصل كلنا عندنا شخص بنحبه وبيعز علينا فراقه. وأنا ماكنتش مستعدة أفارق خصوصاً لو الخيار متروك ليا” .

واختتمت بسمة قصتها موضحة أنها بعد شفائها تتذكر دومًا لطف الله في حياتها والمحن التي حوّلها لمنح وكيف أنها تمسّكت بالأمل في أصعب اللحظات، مضيفة: “ربنا يقدر كل شخص على رحلته.. ويقدرنا نساعد وندعم كل شخص محتاج دفعة للأمام.. ويشفي كل مريض بيحاول يلاقي باب للأمل”.

كانت بسمة وهبة قد قدمت موسمًا مثيرًا للجدل من برنامجها “شيخ الحارة” خلال شهر رمضان الماضي، حيث تقدمت باستقالتها من القناة بعد عرض حلقة برنامجها مع ياسمين الخطيب، التي كانت بسمة رافضة عرضها.

بسمة وهبة تبكي بعد كلام تامر عبد المنعم عن مبارك

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع