النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

مليار دولار مساعدات إنسانية إماراتية لليمن‎

مليار دولار مساعدات إنسانية إماراتية لليمن‎ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

تعهدت دولة الإمارات العربية المتحدة بتقديم الـ”مساعدات” الإنسانية إلى اليمن منذ أن بدأت الحرب في اليمن وبلغت هذه المساعدات 1.20 مليون دولار أمريكي حتى الآن، وتم توزيعها على مختلف القطاعات الحيوية هناك، واليوم جددت الإمارات العربية التزامها بتقديم هذه المساعدات.

وقال عبدالله فاضل النعيمي، عضو البعثة الدائمة لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة بجنيف إن دولة الإمارات تجدد دعمها للحكومة الشرعية في اليمن، وأثنى على جهود الحكومة في التعاون مع جميع الشركاء المعنيين بإيجاد حل للأزمة سواء على المستوى الأممي أو الإقليمي.

وفي إطار الحوار التفاعلي تحت البند العاشر عبر عبد الله النعيمي عن ترحيب بلاده بالتقرير الذي أعدته اللجنة الوطنية اليمنية المستقلة في نهاية الشهر الماضي حول حالة حقوق الإنسان في اليمن، ذلك في كلمة الإمارات أمام الدورة الثالثة والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان التي تختتم اليوم بجنيف، مُشيداً بتعاون اليمن مع مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان، داعيًا مكتب المفوضية إلى تكثيف دعمه لليمن ولجنته الوطنية المستقلة.

ولفت إلى أن قرارات القمم العربية السابقة والمرجعيات الدولية ذات الصلة أكدت ضرورة تنفيذ قرار مجلس الأمن 2216 والقرارات ذات الصلة واستكمال المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني ودعم جهود الأمم المتحدة الداعية إلى مواصلة المشاورات السياسية للوصول إلى حل سلمي، والذي يضمن وحدة اليمن واستقلاله وسيادته وسلامته الإقليمية، ورفض أي تدخل في شؤونه الداخلية أو فرض أي أمر واقع بالقوة.

وأكد عبد الله النعيم أنه بسبب تدهور الوضع الأمني في اليمن جراء الانتهاكات وأعمال العنف والتدمير التي ترتكبها الجماعات المتمردة للحوثيين وللمخلوع صالح لم تكلل هذه الجهود بالنجاح إلى حدّ اليوم، مُشيراً إلى أنها تعد خرقًا فادحًا للقوانين والأعراف الدولية وللقانون الدولي الإنساني، ومن شأنها أن تعوق استئناف العملية السياسية وإنهاء الأزمة في اليمن.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع