القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

مشهد مؤثر لمسن أهدوه وسادة عليها صورة زوجته الراحلة

قصة من قصص الوفاء في الحب الذي يلتزم فيه الزوج لزوجته، ولا يغيره الموت، عرضها برنامج ساعة شباب في حلقته أمس، وحصدت تعاطف الجميع لما تحمله من معاني المشاعر النبيلة والحب. ويقول الخبر:”في دار الرعاية ينام كل يوم بجانب صورة زوجته المتوفية، فقدموا له صورتها على وسادة، فكان شعور الحب، حتى بعد الرحيل، عظيم”. ويشار إلى أنه بينما قدمت إحدى الفتيات الوسادة للمسن في الدار، وهو أحد المحاربين البريطانيين القدماء، كان في غاية السعادة حتى انتابته نوبة من البكاء لشعوره بافتقاد شريكة العمر، وهذا ما وضح جلياً في مقطع الفيديو الذي عرضه البرنامج. لمعرفة المزيد تابعوا برنامج ساعة شباب على شاشة روتانا خليجية.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر