القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

مسجد “روما” الأكبر في القارة العجوز

مسجد روما الكبير هو أشهر وأكبر المساجد في إيطاليا بوجه خاص وأوروبا بوجه عام، كما يعد أحد أهم البنايات الدينية والإسلامية في القارة. ويعتبر مسجد روما الوجهة الأولى لسكان العاصمة الإيطالية من المسلمين لأداء الصلوات، لاسيما صلاة التراويح خلال شهر رمضان وصلاتي عيد الفطر والأضحى. يقع مسجد روما في المنطقة الشمالية من مدينة روما وتحديداً في حي البريولي، وتزيد مساحته على 30.000 متر مربع، ويمكنه أن يستوعب الآلاف من المصلين، ويشتهر بوجود المركز الثقافي الإسلامي الإيطالي بداخله، بالإضافة إلى أنه نقطة تجمعية ومرجعية في المجال الديني، كما يضم أيضاً خدمات ثقافية واجتماعية. بدأت عملية بناء المسجد عام 1984 بتمويل من الملك فيصل خادم الحرمين الشريفين، بالإضافة إلى ملك المغرب آنذاك الملك الحسن الثاني، كما قام بتصميم المسجد المهندس المعماري الإيطالي باولو بورتوجيزي. ويتميز تصميمه من الخارج بمياه البركة العلوية التي تسقط كشلال في قناة البركة السفلية، وهناك نافورة ماء مركزية محاطة بـ16 نافورة صغيرة. وفي التصميم الداخلي استخدمت المنحوتات وفن التوريق لتشكيل وتحلية القاعة الأساسية، وبالأخص أساليب الفن التقليدي المغربي. وافتتح بشكل رسمي عام 1995 ليصبح منذ ذلك الحين المسجد الأهم والأكبر في أوروبا.
صرّح المُتحدث الإعلامي لإمارة منطقة مكة المكرمة سلطان الدوسري، بأن الجهات الأمنية باشرت صباح اليوم الأربعاء حادثة اعتداء جبان أثناء حضور القنصل الفرنسي لمناسبة

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر