النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أخبار منوعة
  • أسرة
  • أسرة خليجيات
  • أفلام
  • السعودية
  • برامج رمضان 2018
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • رسالة
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • طارق شو
  • لايف ستايل
  • مجتمع
  • مسلسلات رمضان 2018
  • مسلسلات رمضان 2019
  • مشاهير
  • مشاهير منوعات
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

مساوئ تفضيل الأهل لطفل عن آخر

مساوئ تفضيل الأهل لطفل عن آخر image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

حذَّرت أخصائية نفسية، من آثار التفرقة أو التمييز بين الأبناء، وتفضيلهم لأحد دون آخر من جانب الوالدين، لما لها من عواقب سلبية على الابن المُفضل، أكثر من الابن الذي تعرض لعدم اهتمام، الأمر الذي له تأثير عليهما على المدى البعيد في الحياة الاجتماعية والعملية.

وقالت مدرسة علم النفس في الجامعة الأمريكية بالقاهرة، د. نهى النحاس، إن تفضيل ابن عن آخر، لا تكون عواقبها على الابن المظلوم فقط، بل على الابن المفضل أيضا، بخلق إنسان أناني، لافتة في تصريحات تليفزيونية، أن الابن المفضل سيعاني في تكوين علاقات منضبطة، وسيصطدم بالواقع في حياته اليومية والعملية، في حين أن الابن المظلوم، سيعاني من غضب واكتئاب ومرارة، ويظل دائمًا في حالة التذكر لما عاناه في طفولته.

وأكدت النحاس، أن التفرقة بين الأبناء، قد تؤثر في حياتهم إلى الأبد، وأن هناك مواقف تفضيل من الأهل لأحد الأشقاء، يظل متواجدًا منذ الطفولة حتى عمر الثلاثين والأربعين.

الجدير بالذكر، أن هناك دراسات وأبحاث قدمت في الفترة الأخيرة، بالمنطقة العربية ومن جامعات عالمية، تُرِجع العقد النفسية وحالات الاكتئاب لأشخاص مسنين، إلى بعض المعاناة التي وجدوها من الأهل، في تفضيل أحد الأشقاء وتعرضهم للإهمال.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع