القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

مريم رفيع.. فتاة سعودية تنشر فيديو لنبذ العنصرية بفكاهة

انتشر مؤخراً على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لفتاة سعودية تدعى مريم رفيع يحمل عنوان “هل استطاعت بنت ان تنهي العنصرية”. وعرض البرنامج مقطع الفيديو الذي كان عبارة عن حديث عفوي من مريم تتحدث فيه عن العنصرية بطريقة ساخرة، كان الغرض منه نبذ التعصب، إذ تحدثت بعدة لغات وقالت “لا أهتم لأي بلد انتمي ولكني سعودية”. ولمعرفة الأسباب التي دفعت مريم لذلك، استضافها برنامج سيدتي عبر سكايب، وأكدت أن غالبية الناس تفاعلوا مع هذا المقطع لأنه يحتوي على رسالة هادفة، وهي نبذ العنصرية والتعصب. كما أشارت إلى أن مضمون الرسالة التي أحبت ان توصلها إلى الناس مفادها أنها لا تهتم لأي بلد تنتمي، فكل الناس سواسية ولا ينبغي أن يتم التمييز بين شخص وآخر. وبسؤالها هل بالفعل تجيد اللغات التي تحدثت بها في المقطع؟ أجابت مريم أنها تتحدث العربية، الإنكليزية والإسبانية. أما بقية اللغات التي تحدث بها، فروت أنها تعلمت بعض الجمل، نظرا للصداقات التي تربطها ببعض الأشخاص في هذه البلدان. لمعرفة المزيد تابعوا برنامج سيدتي على روتانا خليجية.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر