النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

قنوات البث المباشر:

إعلان

محمود الجوهري.. مشوار حافل من الإنجازات الكروية

محمود الجوهري.. مشوار حافل من الإنجازات الكروية image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

يعد الكابتن محمود الجوهري أحد أهم رموز الكرة المصرية، تميز داخل المستطيل الأخضر كلاعب، وخارجه كمدرب محترف.

كان ولا يزال رغم مرور ما يقارب الـ 8 أعوام على رحيله، أيقونة يُحتذى بها في مجال التدريب، حققّ مع المنتخب المصري نجاحات عدة. لعل أبرزها كان الوصول لكأس العالم 1990. في التالي نقدم لكم أبرز المحطات الكروية في تاريخ الكابتن محمود الجوهري.

محمود الجوهري

ولد في 20 فبراير 1938، وبدأ في صفوف النادي الأهلي المصري لاعباً، ثم انضم إلى صفوف المنتخب الوطني في الفترة من 1955 وحتى عام 1966.

حصل على كأس الأمم الأفريقية مع منتخب مصر عام 1957، وحصل على لقب هدّاف البطولة. حرمته الإصابة من استكمال المشوار الكروي بسبب إصابته بالرباط الصليبي في ركبته واعتزل مبكراً.

الجنرال محمود الجوهري كما كان يلقب

استهلّ الجوهري مشواره التدريبي مبكراً مع عدد من الفرق، وفي الثمانينيات قام بتدريب النادي الأهلي الذي حقق معه دوري أبطال أفريقيا عام 1982.

تولى تدريب المنتخب المصري عام 1988، واستطاع قيادة المنتخب الوطني إلى كأس العالم 1990 للمرة الثانية في تاريخ المنتخب، حيث كانت المرة الأولى عام 1934.

فاز بالميدالية الذهبية في دورة الألعاب العربية عام 1992، كما حصد مع المنتخب المصري أيضاً بطولة أمم أفريقيا عام 1998.

الكابتن الجوهري

قام بتدريب نادي الزمالك، وحقق له بطولة أفريقيا للأندية أبطال الدوري عام 1993، كما تغلّب على الأهلي في نهائي كأس السوبر الأفريقي عام 1994.

اتجه الجوهري للتدريب خارج مصر، فتولى قيادة عدداً من الأندية العربية منها، الأهلي السعودي، اتحاد جدة، الشارقة الإماراتي، الوحدة الإماراتي.

الجنرال الجوهري

في عام 2002، تولى تدريب المنتخب الأردني، واستطاع الوصول به إلى نهائيات كأس الأمم الأسيوية عام 2004 للمرة الأولى في تاريخ المنتخب الأردني.

الكابتن محمود الجوهري

خلال تدريب الجوهري للمنتخب الأردني، حلّ الأخير في المركز الثالث في كأس العرب في الكويت، والمركز الثاني في دورة غرب آسيا.

اعتزل الجوهري التدريب، كرّم  من العاهل الأردني، الذي منحه وسام العطاء المتميز تقديراً لإنجازاته مع المنتخب الأردني.

عاد إلى مصر في عام 2007، وعمل مستشار فني في الاتحاد المصري لكرة القدم، قبل أن يعود مجدداً إلى الأردن للعمل مستشار فني في الاتحاد الأردني لكرة القدم.

جثمان الكابتن محمود الجوهري

رحل الكابتن الجوهري عن عالمنا في 3 سبتمبر 2012، وأقيمت له جنازة عسكرية بالأردن شارك بها الأمير علي بن الحسين ثم نقل جثمانه إلى القاهرة في طائرة عسكرية ليدفن في مصر.

 

بفكرة بسيطة.. هكذا يتم تخطيط ملاعب كرة القدم

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع