النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

متى تكون الفيروسات معدية أكثر.. صباحا أم مساء ؟

متى تكون الفيروسات معدية أكثر.. صباحا أم مساء ؟ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

يتعرض الإنسان للإصابة بعدوى الفيروسات من الإنفلونزا في كثير من الاوقات على مدار العام، و تسبب هذه الفيروسات أعراضا كالسعال وألام في العضلات والإرهاق وصداع واحتقان البلعوم.

وتوصل باحثون في دراسة أجرتها جامعة كامبريدج إلى أن الإنسان يتعرض للإصابة بعدوى الفيروسات مثل الإنفلونزا عشر مرات أكثر في الصباح مقارنة بالفترة المسائية.

وبعد التوصل إلى الفترة التي تكثير فيها الفيروسات، يقول الباحثون إن هذه النتائج يمكن أن تساعد على تحديد مسار أفضل للعمل على درء الأوبئة وتقديم المشورة الصحية للمواطنين، وقد نشرت هذه الدراسة في مجلة Proceeding of the National Academy of Sciences ونقلها موقع صحيفة “الانديبندنت” ودرست تنظيم الساعة البيولوجية لجسم الإنسان.

كما ستساعد هذه النتائج التي توصلت إليها هذه الدراسة الباحثين على فهم أفضل لتأثير الفيروسات على جسم الإنسان في أوقات مختلفة من اليوم، كما أن الفيروس أو العدوى تكون أسرع أثناء النهار ما يكون مهماً جداً لإنقاذ حياة الناس”.

وأشارت الدراسة إلى أنَّ جيناً معيناً يسمى Bmal1 تكون مستوياته منخفضة نسبياً في الصباح ما يجعل الجسم أكثر عرضة للعدوى. هذا الأمر يستدعي حتماً تلقي لقاحات الانفلونزا السنوية بالنظر إلى تعطل دورات الجسم.

وبينت الدراسة أن الموظفين الذين يعملون في الفترة المسائية تتعطل الساعة البيولوجية في جسمهم فيكونون تالياً أكثر عرضة للإصابة بأمراض فيروسية.

وينتقل فيروس الانفلونزا بالهواء عن طريق السعال والعطس، وبإمكان الفيروس دخول الجسم البشري عن طريق الأغشية المخاطية للأنف والفم أو العين أيضا. كما من الممكن أن ينتقل عن طريق فضلات الطيور المصابة. والفيروس شديد العدوى وسريع الانتشار. ومن الممكن قتل الفيروس عن طريق المنضفات أو التعرض لضوء الشمس. فلهذا ينصح بغسل اليدين دورياً للحد من انتشار العدوى.

ومن الأعراض أيضا التي تسببها الإنفلونزا، الحمى المرتفعة، والرعشة وآلام في العظام والكحة رغم أن المرض يستمر من 3 – 7أيام والبعض قد يعانون من المضاعفات لدرجة الدخول للمستشفي. والآلاف يموتون سنويا بسبب مضاعفات الإنفلونزا معظمهم من المسنين أو الأطفال.

والفيروس المسبب للانفلونزا يتغير بسرعة، ولهذا يتطور المصل المضاد كل سنة حسب نوع الإنفلونزا الجديد للوقاية من المرض، وكل الفيروسات بالمصل ميتة لهذا غير معدية، وقد يشعر البعض بارتفاع الحرارة بعد حقنه لأن جهاز المناعة يتعرف علي الفيروس، والمصل يعطي في بداية موسم الإنفلونزا ولاسيما في شهري أكتوبر ونوفمبر للذين يعيشون في نصف الكرة الشمالي، ويحدث الانتشار الوبائي لفيروس الأنفلونزا بسبب قدرته السريعة على التغير.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع