القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

ما هي أضرار تربية القطط في المنزل؟

يرغب كثيرٌ من الأشخاص في تربية القطط والاعتناء بها في منزلهم، لما تضفيه من أجواء مرح وسعادة. ويسود الاعتقاد أن هذه الحيوانات الصغيرة والأليفة لا تسبب أي أضرار على صحة المُربي أو أصحاب البيت. وذلك على عكس ما يقوله الأطباء، فتواجد القطط في المنزل قد يؤدي إلى انتقال العديد من الأمراض إلى الإنسان وخصوصاً الفتيات.

هل هناك أمراض تنتقل من القطط إلى الإنسان؟

هناك العديد من الأمراض التي يمكن أن تنتقل من القطط إلى الإنسان. وقد تسبب هذه الأمراض مخاطر كبيرة على صحة أفراد العائلة، نتيجة إهمال القط وعدم متابعة فحوصاته بشكل دوري مع الطبيب البيطري. في التالي قائمة بالأمراض التي ممكن أن تنقل العدوى:

الأمراض الفطرية

تعرف إلى الأضرار الصحية لتربية القطط في المنزل (6) تحمل 40 في المئة من قطط العالم، مرض يُدعى القوباء أو ringworm. هذا المرض ينتقل مباشرة من الحيوان إلى الإنسان، وتظهر عوارضه على شكل بقع حمراء تسبب الحكة في الجلد، بعد أن تتسع تدريجياً.

التهاب ملتحمة العين

تعرف إلى الأضرار الصحية لتربية القطط في المنزل (5) القطط الموجودة في المنزل تصاب عادةً بمرض التهاب ملتحمة العين. هذا المرض ينتقل إلى جميع الأشخاص من حولها. وتظهر عوارضه على شكل احمرار في العين مع وجود إفرازات صديدية. يتم علاج هذا المرض عبر استخدام القطرات والمراهم. ويمكن الوقاية منه عن طريق غسل الأيدي جيداً عند لمس القطط، وعدم السماح لها بالنوم في الفراش أو التنقل في أرجاء المنزل، خصوصاً إذا كانت مصابة بهذا المرض.

التهاب الحلق واللوزتين

تعرف إلى الأضرار الصحية لتربية القطط في المنزل (4) تتعرض بعض القطط للإصابة بالميكروب السبحي، ما يسبب التهابات في الحلق واللوزتين عند الإنسان. يعد هذا المرض خطراً على الأطفال، لذا عليكم أن تمنعوا القطط من الاقتراب من طعامكم.

عضة القطة

تعرف إلى الأضرار الصحية لتربية القطط في المنزل (7) تحمل 75% من القطط بكتيريا Pasteurella داخل فمها، والذي يصيب الإنسان بنوع من الحمى. وهناك أنواع من القطط تحمل البكتيريا العنقودية أيضاً. ولذلك، فإن عضة القطة قد تصيب الإنسان بمرض التيتانوس أو مرض السُعار، فلا تترددوا بزيارة الطبيب إذا عضتكم القطة.

جرثومة المعدة

جرثومة المعدة تنتقل بكتيريا Helicobacter pylori infection من القطط إلى الإنسان، عند تلوث طعام الإنسان ببقايا أكلها، ما يسبب قرحة في المعدة. يمكن الوقاية من هذا المرض عن طريق إبعاد قططكم عن طاولات المطبخ، وغسل اليدين جيداً قبل تحضير الطعام أو تناوله، وبعد ملامسة القطط.

أضرار تربية القطط على المرأة الحامل

حامل قطة داء Toxoplasmosis أو “داء المقوسات” هو مرض تصاب به القطط عن طريق تناول اللحوم النيئة أو لحوم حيوانات مُصابة بالمرض. وتُخرج القطط المُصابة بهذا المرض بويضات مع برازها تكون مليئة بالجراثيم، فتنقل العدوى لكل ما يلامسها. كما أنها تشكل خطراً كبيراً على الفتيات، وخصوصاً الحوامل لأن البويضات الملوثة تبقى نشطة في الجسم لمدة عام كامل وبالتالي تؤثر على نمو الجنين. وينصح الأطباء الحوامل بعدم تربية القطط في المنزل لأنها تؤثر عليهن على الشكل التالي:
  • إذا كانت المرأة حامل بالشهر الأول، قد تجهض.
  • إذا كانت حامل بالشهر الرابع حتى التاسع، قد يتشوه الجنين.
وأثبتت العديد من الدراسات أن واحدة من كل 12 امرأة تعاني من متلازمة اضطراب ما قبل الطمث الاكتئابي PMDD،  والعديد من التغيرات النفسية بسبب هذه العدوى. لذلك يجب أن تبتعد الحامل عن التعامل المباشر مع القطط خلال فترة الحمل، خصوصاً إذا كان القط مريض.   نساء هذه الأبراج هن الأكثر استقلالية [vod_video id=”aZcjXAY2nlwWxYTFzuJcA” autoplay=”1″]  

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر