القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

ما هو الدافع وراء سلوك التعبير عن الفرح بإطلاق النار؟

أكد الإعلامي وكاتب الرأي عبد الرحمن المرشد، خلال حديثه مع برنامج “سيدتي”، أن ظاهرة إطلاق النار في الأعراس والمناسبات، تتطلب المزيد من التوعية عبر وسائل الإعلام، وأيضاً المدارس، ومن خلال خطب الجمعة. وأوضح أن هذه الظاهرة تراجعت في السنوات الأخيرة، من خلال تشديد الأمور الرقابية والعقوبات، ولكن الأمر الآن يحتاج أيضاً إلى تغليظ وتشديد لتلك العقوبات، للقضاء على هذه الظاهرة نهائياً. وقال الكاتب المرشد إن النيابة العامة السعودية، تتعامل مع هذا الأمر على أنه جريمة يعاقب عليها القانون، في ظل عقوبات تصل إلى سجن لمدة عام. وهذه العقوبات تكون في حالة السلاح مرخص، أما غير ذلك، فالعقوبات تكون أكبر من ذلك بكثير. وتابع: “هذه العادات من الممكن أن تتسبب في كارثة وتحول الفرح إلى مآتم”. وأشار الكاتب المرشد إلى أن القنوات الفضائية الشعبية، تشجع على هذه الأمور في واقع نقلها لحفلات زفاف في مدن صغيرة، إذ يتم التركيز على تصوير مشاهد إطلاق النار. ولفت إلى أن الثقافة الشعبية ما زالت تنظر إلى هذا الأمر على أنها بطولة و “رجولة”، وتعزز هذا الأمر الكارثي الذي وصل إلى تشجيع الأهالي في بعض المناسبات للأطفال، على استخدام السلاح وإطلاق النار.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر