القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

“مانغو جازان”.. من تغريدة الى مشروع تجاري

لاحظ الشاب السعودي عبدالرحمن ساحلي أن بيع ثمرة “مانغو جازان” يتم بطريقة عشوائية وغير لائقة ، فأخذ على عاتقه البدء بتسويق هذا المنتج  من خلال تغريدات على موقع “تويتر” بدأها منذ عام 2012، ليوضح فوائد المانغو وجودة هذا النوع المنتج من جازان. إلّا أنه قرر مؤخرًا تحويل هذا التسويق من تغريدات عبر “تويتر” إلى  مشروع تجاري فاق في نجاحه توقعاته. ويقول ساحلي إن فكرة مشروعه تقوم على تسويق وتنظيم عشوائية بيع مانغو جازان، الذي يكشف أنه الأكثر لذة من بين أنواع المانغو الأخرى حول العالم، وأن التسويق الذكي بتغريدات ذكية عن أنواع المانغو، وطيب مذاقه، دفعت الناس إلى طلبه بشراهة، وأنه يُخطط للاستمرار في تسويق هذا المنتج، الذي ترك منذ عقود لبيعه بعشوائية كبيرة، إذ كان يخضع لمزاجية الباعة وبطريقة غير لائقة أبداً. 498874-513x341

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر