النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

قنوات البث المباشر:

إعلان

ليستر سيتي يزيد أوجاع تشيلسي ويستعيد صدارة الدوري الإنجليزي

ليستر سيتي يزيد أوجاع تشيلسي ويستعيد صدارة الدوري الإنجليزي image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

استعاد فريق ليستر سيتي صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد فوزه على ضيفه تشيلسي حامل اللقب 2 / 1 أمس الإثنين في المرحلة السادسة عشر من المسابقة.

وتقدم جيمي فاردي بهدف لليستر سيتي في الدقيقة 33 ثم أضاف الجزائري رياض محرز الهدف الثاني في الدقيقة 47 ورد المهاجم الفرنسي لويك ريمي بهدف لتشيلسي في الدقيقة 77.

الفوز رفع رصيد ليستر سيتي إلى 35 نقطة ليعود إلى الصدارة بفارق نقطتين أمام أرسنال وثلاث نقاط أمام مانشستر سيتي فيما تجمد رصيد تشيلسي عند 15 نقطة ليبقى في المركز السادس عشر.

وعزز فاردي موقعه في صدارة الهدافين برصيد 15 هدفاً بفارق ثلاثة أهداف أمام روميلو لوكاكو مهاجم إيفرتون.

وحقق ليستر سيتي فوزه العاشر هذا الموسم مقابل خمس تعادلات وهزيمة واحدة ليصبح برفقة أرسنال ومانشستر سيتي الفريق الأكثر فوزاً حتى الآن في الموسم الحالي بينما ينفرد الفريق بأقل عدد من الهزائم بين جميع الفرق.

وفي المقابل تعرض تشيلسي لهزيمته التاسعة مقابل أربعة انتصارات وثلاث تعادلات مما يفرض المزيد من الضغوط على المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذي يبدو وأن مستقبله مع الفريق أصبح على المحك.

وسيطر تشيلسي على مجريات اللعب في أول عشر دقائق لكن تحركات ادين هازارد ودييجو كوستا لم تشكل الخطورة المطلوبة على مرمى أصحاب الأرض.

وحاول ليستر سيتي مع مرور الوقت أن يكثف هجماته على مرمى تشيلسي عن طريق تحركات المتألقين رياض محرز وجيمي فاردي لكنهما عجزا بمفردهما عن الوصول للشباك.

وأجرى جوزيه مورينيو المدير الفني لتشيلسي تغييراً اضطرارياً في الدقيقة 31 بخروج البلجيكي ادين هازارد الذي تعرضه لضربة في الظهر من جيمي فاردي، ونزول الإسباني بيدرو رودريجيز.

وجاءت الدقيقة 33 لتشهد هدف السبق لليستر سيتي عن طريق جيمي فاردي الذي تلقى عرضية رائعة من الجزائري رياض محرز أمام المرمى مباشرة ليسدد بقدمه اليمنى مباشرة إلى داخل الشباك.

وكاد نيمانيا ماتيتش أن يدرك التعادل على الفور لتشيلسي ولكنه تسديدته الرأسية مرت مباشرة من فوق العارضة.

وتصدى البلجيكي تيبوا كورتوا لفرصة محققة من نجولو كانتي الذي سدد كرة قوية من مسافة بعيدة لكن حارس تشيلسي وقف له بالمرصاد.

وبعد مرور دقيقتين فقط من بداية الشوط الثاني أضاف محرز الهدف الثاني لليستر سيتي من مجهود فردي داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد كرة قوية بقدمه اليسرى عرفت طريقها للشباك.

وكثف تشيلسي من محاولاته الهجومية على مرمى ليستر خاصة عن طريق كوستا والبرازيلي أوسكار ولكن دفاع أصحاب الأرض كان حاضراً بقوة.

وأنقذ كاسبر شمايكل حارس ليستر سيتي مرماه من هدفين محققين في خلال دقيقة واحدة فقط عن طريق كوستا وبيدرو.

وعاد شمايكل ليتصدى لضربة رأس قوية من البديل سيسك فابريجاس الذي شارك على حساب جون تيري.

وكللت جهود تشيلسي بالنجاح أخيراً في الدقيقة 78 حيث رد المهاجم الفرنسي لويك ريمي بهدف في الدقيقة 77 من ضربة رأس مستغلاً عرضية نموذجية من بيدرو من الناحية اليسرى.

وواصل تشيلسي محاولاته الهجومية خلال الربع ساعة الأخيرة من المباراة أملاً في تسجيل هدف التعادل لكنه لم ينجح في ذلك، ليخرج ليستر فائزاً بثلاث نقاط ثمينة أعادته إلى الصدارة.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع