القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

لماذا يزداد طول رواد الفضاء خارج كوكب الأرض؟

في معظم الحالات، يتوقف نمو طول الإنسان، حين يصل إلى سن 16 أو 18 عاماً. ومن غير المنطقي أن يشهد أي شخص في المراحل الأخرى من العمر، زيادةً في الطول. هذا في ما يتعلّق بحياتنا على كوكب الأرض. لكن ماذا إذا خرجنا في رحلةٍ إلى الفضاء، هل سيبقى طولنا كما هو، أو سنشهد زيادة طولٍ ملحوظة؟!

ناسا تتحدّث عن زيادة في طول رواد الفضاء

رواد الفضاء يقول علماء في وكالة الفضاء الأميركية “ناسا”، إن “رواد الفضاء خلال رحلاتهم خارج كوكب غلاف الأرض، يمكن أن يزداد طولهم عن 3%. وذلك بسبب تأثير عوامل انعدام الجاذبية”. ما يعني أن الشخص الذي يبلغ طوله 1.8 متراً، يمكن أن يكسب ما يصل إلى 5 سنتيمترات أثناء المدار. في حين أن العلماء عرفوا منذ فترة، أن رواد الفضاء يعانون من زيادةٍ طفيفةٍ في الارتفاع، خلال إقامة لمدة شهر في محطة الفضاء الدولية. وقبل نحو 6 سنوات، بدأت ناسا في استخدام تكنولوجيا الموجات فوق الصوتية، لمعرفة ما يحدث بالظبط لأجسام رواد الفضاء في ظل اختفاء الجاذبية.

دراسات قديمة كانت كشفت الأمر

رواد الفضاء أظهرت الدراسات القديمة، أنه حين لا يتعرّض العمود الفقري للإنسان إلى عوامل سحب جاذبية الأرض، يمكن للفقرة أن تتوسع وتسترخي. ما يسمح لرواد الفضاء أن يكسبوا طولاً. لكن ما كسبوه قصير العمر، لأنه بمجرّد عودة رواد الفضاء إلى الأرض، يعود طولهم إلى طبيعته بعد بضعة أشهر. هذه الأضرار ناجمة من كثرة الشكوى.. تعرفوا إليها [vod_video id=”ECS5s42mc3vsEbZzMpqp7g” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر