القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

لحومها ذات أهمية ثقافية.. اليابان تستأنف الصيد التجاري للحيتان في 2019

أعلنت اليابان أنها ستنسحب من اللجنة الدولية لصيد الحيتان “IWC”، وسوف تستأنف الصيد التجاري للحيتان في العام المقبل.

وبالرغم من المحاولات الدولية التي بذلت من أجل منعها من مطاردة الحيتان، فإن الحكومة اليابانية تقول إن لحم هذه الحيتان له أهمية ثقافية كبيرة في الأسواق اليابانية، مشيرة إلى أنها لن تعود إلى صيد الحيتان في إنتركاتيكا، وستلتزم بمياهها الإقليمية والاقتصادية.

[vod_video id=”XaEIOC66TN8bsZ9GLbdXfQ” autoplay=”1″]

وذكر تقرير نشره موقع “ديلي ميل” اليوم، بأن اليابان بانسحابها من اللجنة، لن تتمكن من الصيد في الممرات المائية الرئيسية، حيث ينص قانون الأمم المتحدة على أنه يجب على جميع الدول العمل من خلال “المنظمات الدولية المناسبة”.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”698933,698934,698935″]

ويحمل القرار في الواقع منفعة كبيرة لأنتركاتيكا؛ لكن اليابان سوف تكون قادرة الآن على صيد الحيتان في مياهها الخاصة دون أي إشراف أو عواقب.

وفي عام 1982، اعتمدت “IWC” على وقف صيد الحيتان التجارية، بسبب تضاؤل عدد الحيتان، والآن، في اليابان، والاتحاد الروسي وعدد من الدول الأخرى هناك معارضة كبيرة لهذا الوقف، بالإضافة إلى النرويج وآيسلندا الذين اجتمعوا اعتراضاً على وقف وإصدار الحصص الخاصة بهم، وفي عام 1994، تم إنشاء محمية الحيتان في المحيط الجنوبي من الحيتان.

اللجنة الدولية لصيد الحيتان (IWC)، هي هيئة دولية أنشئت بموجب الاتفاقية الدولية لتنظيم صيد الحيتان (ICRW)، والذي تم التوقيع عليها في واشنطن، وتهدف إلى توفير الجو الملائم والسليم لحفظ صيد الحيتان، وبالتالي تعمل على تطوير المنظمة لصناعة صيد الحيتان.

[more_vid id=”ZFYdmJhu50AmDUYLUioF8g” title=”عطف عليه في الصغر فهرب من قفصه ونهش عظامه في الكبر” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر