القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

كيف يعزز الابتعاث والغربة تعلم المسؤولية الكاملة؟

تقدم المملكة العربية السعودية، منحاً دراسية كل عام للطلاب المتفوقين من أبنائها، للدراسة في مختلف دول العالم. استضاف برنامج سيدتي، المبتعث السعودي إلى الصين د.عائض الأسمري، والمبتعث السعودي إلى الولايات المتحدة الأميركية د.أحمد الصالح. وناقشت الحلقة أهمية الابتعاث والغربة في تعزيز مواهب الشباب السعودي وتعلمهم المسؤولية الكاملة. وأوضح د. عائض أن “الرغبة في التطوير والتعلم، موجوة دائماً لدى الشباب والشابات في السعودية. ولفت إلى أن “العائلة دعمته في الخروج للابتعاث، وحصل على ماجيستير في اللغة الصينية، والدكتوراه في التعلم”. وأكد الأسمري على “أهمية التهيئة النفسية قبل الابتعاث، بالاعتماد على القراءة للتعرف إلى المجتمع الجديد”. وأشار إلى أن “الخوف من الفشل كان التحدي الأصعب في بداية الابتعاث، فضلا عن الرهان الذي دخل فيه بالتعامل مع اللغة الصينية الغريبة عليه في بداية البعثة”. من جهته، قال د. الصالح، إن “المخاوف حول الثقافة المجتمعية المختلفة دائماً موجودة، لكن التحدي انتصر على مخاوف الفشل”. وتحدث عن دعم أسرته، التي كان لها أثرٌ كبيرٌ في نجاح تجربته. وأشار الصالح، إلى “ضرورة استغلال المبتعث، وتواجده مع المجتمعات الأخرى، لإيصال الصورة الصحيحة والحقيقية لبلاده أو لدينه”.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر