النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

كيف تعرف أنك تعاني من أملاح مرتفعة؟

كيف تعرف أنك تعاني من أملاح مرتفعة؟ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

يعد ارتفاع الأملاح في الجسم من المشاكل الصحية الأكثر شيوعاً بين الكبار والأطفال، فهي تؤرق الشخص المصاب بها؛ حيث يشعر بآلام وحرقة أثناء التبول.

وتُعرف زيادة نسبة الأملاح في الجسم بأنها زيادة حمض البوليك أو اليوريك أسيد، ويحتاج الجسم يومياً إلى كمية من الأملاح سواء الصوديوم أو البوتاسيوم والفوسفات وغيرها، والتي يحصل عليها من خلال الأطعمة، حيث يقوم الجسم بامتصاص ما يحتاجه فقط والنسبة المتبقية يتم تحويلها إلى الكلى لتتخلص منها خارج الجسم.

وفي بعض الأحيان يكون هناك قصور في الكلى فتخرج نسبة قليلة من الأملاح في البول والباقي تزيد نسبته في الدم؛ وبالتالي تزيد نسبة الأملاح في الجسم.

وتعود أسباب زيادة الأملاح في الجسم أو البول إلى:

-الإفراط في تناول الطعام الذي يحتوي على كميات كبيرة من الأملاح.

– قلة تناول السوائل بما في ذلك المياه والمشروبات والعصائر.

– الإكثار من تناول اللحوم والبروتينات.

وتظهر أعراض زيادة الأملاح في البول في صورة:

1-ألم في أحد جانبي الجسم أو كليهما تجاه الكلى.

2- شعور بألم أسفل البطن أو بالقرب من المثانة.

3- شعور بحرقة أثناء التبول.

4- الإحساس بألم أثناء التبول.

5- زيادة عدد مرات التبول.

6- تحول لون البول إلى الأصفر الداكن مصحوباً بالأعراض السابقة.

ومن الأمراض التي قد تسببها زيادة نسبة الأملاح في الجسم النقرس الذي يحدث نتيجة لزيادة حمض اليوريك في الدم، وحصوات الكلى، وقد يتطور الأمر إلى الإصابة بالفشل الكلوي.

وينصح المتخصصون المرضى المصابين بزيادة الأملاح في البول بالآتي:

1-الإكثار من تناول السوائل يوميّاً؛ حيث إن الكميّة التي يجب شربها من السوائل تتراوح بين لتر ولتر ونصف من الماء يوميّاً.

2- تناول كميّات قليلة من اللحوم الحمراء واستبدالها باللحوم الحمراء الخالية من الدهون.

3- الاهتمام بتناول الخضروات الطازجة خاصة الورقية مع الوجبات الأساسية.

4- التقليل من تناول ملح الطعام واستبداله بالقليل من الليمون.

5- عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين والدهون.

6- الاعتماد على ممارسة الرياضة بشكل منتظم (على الأقل مرتين أسبوعياً).

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع