القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

كيف تستمتع بزيارة مثيرة لمركز “الزراف” في نيروبي بكينيا؟

إذا كنت متجها إلى نيروبي ولديك شغف بالحياة البرية الإفريقية، فستجد ضالتك عند تخصيص بعض الوقت لزيارة مركز الزرافة الشهير بالعاصمة.

ووفقًا لموقع “tripsavvy”، يعد هذا المركز الذي تأسس ويديره الصندوق الإفريقي للحياة البرية المهددة بالانقراض (AFEW)، واحدا من أشهر مناطق الجذب في نيروبي.

تم إنشاء المركز في الأصل، كبرنامج تربية لزرافة روتشيلد المهددة بالانقراض، ويوفر المركز للزائرين فرصة للتقارب مع هذه المخلوقات الرائعة.

ورغم وجود تلك الكائنات الجميلة، في حديقة ليك ناكورو الوطنية، ومتنزه شلالات مورشيسون الوطني، يظل مركز الزرافة من أفضل الأماكن لمشاهدة الزرافة عن قرب.

التاريخ

بدأ مركز الزرافة الحياة في عام 1979، عندما تم تأسيسه كبرنامج تربية لزرافات روتشيلد، لجوك ليزلي ميلفيل، حفيد كينيا الأيرلندي وزوجته بيتي.

وقررت ليزلي ميلفيل، معالجة تدهور الأنواع التي كانت على وشك الانقراض، بسبب فقدان الموائل في غرب كينيا، وفي عام 1979 لم يتبق سوى 130 زرافة من روتشيلد، في البرية هناك.

وفي عام 1983 أكملت ليزلي العمل على إنشاء مركز للزوار والتثقيف البيئي، الذي افتُتح لعامة الناس للمرة الأولى، في وقت لاحق من العام نفسه، ومن خلال هذه المبادرة الجديدة، كان مؤسسو المركز يأملون في نشر الوعي، بأهمية الأنواع المتعددة للزرافة لجمهور أوسع بكثير.

المهمة والرؤية

واليوم يعد Giraffe Center، منظمة غير ربحية ذات غرض مزدوج، يتمثل في تربية الزرافات، وتشجيع التثقيف للحفاظ عليها، وعلى وجه الخصوص، يتم توجيه المبادرات التعليمية للمركز نحو تلاميذ المدارس الكينيين، وذلك لغرس المعرفة والاحترام للإنسان، والحياة البرية في الجيل القادم.

ولتشجيع السكان المحليين على الاهتمام بالمشروع، يقدم المركز رسوم دخول مخفضة إلى حد كبير، للكينيين الأصليين، ويدير المركز أيضًا ورش عمل فنية لأطفال المدارس المحليين، يتم عرض نتائجها، وبيعها للسياح في محل بيع الهدايا في المركز.

تساعد عائدات متجر الهدايا، ومقهى الشاي، ومبيعات التذاكر في تمويل أنشطة ترفيهية بيئية مجانية لأطفال نيروبي المحرومين، وبهذه الطريقة فإن زيارة Giraffe Center، ليست مجرد يوم ممتع فقط، إنها أيضًا وسيلة للمساعدة في تأمين مستقبل الحفظ في كينيا.

الأشياء التي ينبغي فعلها

بالطبع فإن أهم ما يميز رحلة إلى مركز الزرافة، هو مقابلة الزرافات بأنفسهم، فهناك أيضًا قاعة في الموقع يمكن من خلالها المشاركة في محادثات حول الحفاظ على الزرافة، والمبادرات التي يشارك فيها المركز حاليًا.

وبعد ذلك يستحق استكشاف طريق Nature Trail في المركز، الذي يمتد لمسافة 1.5 كيلومتر، عبر محمية الحياة البرية المجاورة، التي تبلغ مساحتها 95 فدانًا، زيارة خاصة، حيث يمكنك اكتشاف الظباء، والقرود، في ظل وفرة حقيقية من حياة الطيور الأصلية.

[more_vid id=”XODj0Z5rts79Qt7G7D0xw” title=”الزرافة.. إطعام الزرافة.. حديقة الحيوان.. الأدغال.. كندا” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر