النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

كيف تتعاملين مع الرجل الكتوم؟

كيف تتعاملين مع الرجل الكتوم؟ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

التواصل والتعبير بشكل صريح وواضح أحد أسس العلاقات الناجحة. لكن الكتمان قد يؤدي إلى الكثير من المشاكل، لا سيما وأنه يغذي الغموض وبالتالي يثير حيرة وقلق الطرف الآخر.

في التالي مجموعة من النصائح للتعامل مع شريكك الكتوم، لتحاولي احتواءه ومعرفة ما يدور في رأسه، دون أن تشعلي فتيل المشاكل بينكما.

لا تظهري فضولك

الفضول

هناك فارق بسيط بين الإهتمام و الفضول، فشريكك يود أن يشعر أنك مهتمة بمعرفة ما يشعر به لأنك تقلقين عليه وتهتمين لأمره وليس بهدف الحشرية وكشف الأسرار.  الحل دائماً هو أن تختاري الأسئلة التي تركز على مشاعره حيال موقف معين، أو وجهة نظره بشأن موضوع ما، من دون الإصرار على كشف التفاصيل والمعلومات الصغيرة التي ليست من صلب الموضوع.

احترمي مساحته

المساحة الشخصية

قد لا يحب الشريك أن يشارك كل التفاصيل لأنه يعتقد أنها غير مهمة أو ببساطة لأنه لا يفكر بالأمور بطريقة معقدة ومفصلة مثلك. لذلك، احترمي خصوصيته من دون أن تشعري بالشك، تماماً كما ترغبين منه أن يحترم خصوصيتك أيضاً.

حاولي إخراجه من حالته المزاجية السيئة من خلال الأشياء التي تعرفين أنه يحبها و تسعده وهذا سيجعله يقدر اهتمامك به وبالتالي يفتح لك قلبه.

لا تعامليه بالمثل

الصمت

معاملة شريكك بالمثل، وعدم مشاركته تفاصيل يومك أو عدم الإجابة عن أسئلته ليست الخيار الصائب للتعامل مع كتمانه. إذا أردت تفادي نقل شعورك بالإنزعاج منه، فحاولي أن تكسري حالة الصمت بفتح مواضيع عامة، أو مشاركته اهتماماته، أو الحديث عن ذكرياتكم معاً، لفتح مجال في التواصل المريح والهادئ بينكما، وبالتالي تشجيعه على الكلام.

التجاهل قد يكون حلاً

التجاهل

إن كنتِ قد جربتِ كل هذه الحلول ولم يتغير شيء، فربما حان وقت التجاهل. لا تظهري لشريكك أنكِ غاضبة أو مستاءة من صمته، وحاولي أن تشغلي وقتك بالأنشطة المختلفة. والهدف هنا ليس أن تضايقي شريكك، ولكن أن تتجنبي ما يشعرك بالحيرة والقلق.

 

انتبه حتى لا تدمر علاقات أبنائك العاطفية المستقبلية

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع