القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

كلب يخون صاحبه ويفتك به!

كسر كلب من فصيلة “روت فايلر” قاعدة أن الكلاب أخلص الكائنات للإنسان، بعدما أطبق على رقبة حارسه ولم يتركها إلا بعدما لفظ أنفاسه الأخيرة، ما أثار حالة من الذعر بين رجال الشرطة، لاسيما أن الكلب نهش أجزاء من جسده لمدة ساعة، وفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية. ونقلت الصحيفة عن أحد أفراد الشرطة أن الحارس فوجئ بهجوم الكلب “روت فايلر” عليه فور أن فك قيوده، ما أصابه بصدمة، عجز عندها عن التحرك، ما مكنه من رقبته ليطبق عليها بشكل عجز معه رجال الشرطة من تخليص الحارس من بين فكيه إلى أن اختنق ومات. ووفقًا لشاهد عيان دخل رجال الشرطة في مواجهة شديدة مع الكلب لمدة 3 ساعات للسيطرة عليه، لكنهم تمكنوا- باستخدام العصي والحجارة- من تكبيله، وحمل جثة الحارس، لافتا إلى أن الكلب الآن محتجز في الحبس التابع للشرطة المحلية.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر