القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

كلبان يقتلان صاحبهما بـ400 عضة

انتابته حالة عصبية فانقضت عليه الكلاب تنهش لحمه دون رحمة حتى قتلته، مأساة حقيقية تعرض لها شاب ثلاثيني من منطقة الساحل شمال العاصمة المصرية القاهرة.

ماركو مجدي زكي ، كان يجلس وحيدا في البيت، ليفاجأ بـ 400 عضة من كلبين، إثر إصابته بحالة عصبية، فظنا أنه يحاول إيذائهما فانقضا عليه حتى أردياه قتيلا داخل غرفته.

انتقلت قوة أمنية لموقع البلاغ، وتبين أن الشاب ملقى على الأرض جثة هامدة وبه جروح غائرة في جميع أنحاء جسده، وتبين من التحريات أن القتيل كان مريضاً بحالة عصبية تصيبه من آن لآخر بتشنجات حادة، وفى يوم الحادث كان بمفرده داخل الشقة حيث ذهبت أسرته للتسوق وشراء مستلزمات المنزل فداهمته الحالة، واعتقد الكلبان أنه يريد ضربهما فانقضا عليه وقاما بـ”عضة” في أنحاء متفرقة من جسده، ولم يتركاه سوى جثة هامدة مشوهة الملامح.

وكشفت التحريات أن القتيل، منفصل عن زوجته، ويقيم مع والدته وشقيقته، وفي يوم الحادث تركت الأسرة “مجدي” بمفرده مع كلبيه وهما من نوع “شبرد الألماني”، وفجأة تعالت صرخاته داخل الشقة وسمعها الجيران فأبلغوا خاله الذي يقيم في الطابق الثاني من نفس العقار، واتصلوا بوالدته التي حضرت على الفور وصعدوا جميعاً لاستطلاع الأمر فوجدوا مجدي يلفظ أنفاسه الأخيرة والكلبين ينهشان في جسده.

وقالت الأم في التحقيقات، إن ابنها يعاني من حالة صرع مزمنة تنتابه من وقتٍ لآخر، مرجحة هياج الكلبين عليه عقب مشاهدتهما له في تلك الحالة، ومؤكدة أن الكلبين أليفان ويعيشان مع الأسرة منذ عامين دون أن يفعلا مثل هذا الأمر.

تقرير مفتش الصحة، أكد أن الكلبين مزقا الضحية بأنيابهما وأظافرهما بأكثر من 400 جرح و عضة وأنهما لم يلتهما لحمه لكنهما مزقا جسده، وتم إخطار النيابة التي أمرت بتكليف لجنة من الطب البيطري لفحص حالة الكلبين والتصريح بدفن الجثة.

عضة

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر