القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

قوائم الطعام تلاعب على الزبون!

يؤكّد خبراء التسويق أنّ قائمة الطعام صُمّمت بطريقة تجعل الزبائن يطلبون المزيد من الوجبات غالية الثمن ويقع ذلك  ضمن خطة للتأثير على نفسية الزبون.

دليل الألوان للتأثير على الزبون :

يقول خبير التسويق هارون ألين :” انظروا إلى الطريقة التي توضع بها القائمة، كالألوان المستخدمة وطرق وصف الأطباق، هذا كله جزء من الخطة التي تهدف إلى إقناعكم باتخاذ قرارات معيّنة، والتي هي في الغالب هدفها جعل المستهلك ينفق المزيد من المال”.

اللون الأخضر مثلاً دليلٌ على الأطعمة الطازجة، واللون البرتقالي يحفز الشهية، أما الأصفر فيجلب الشعور بالسعادة ويستخدم لجذب الانتباه، والأحمر يستخدم لإقناعنا بشراء وجبات الطعام وفقاً لأعلى هوامش الربح.

اتجاهات القائمة والأسعار

ويؤكد ألين: “عندما ننظر إلى القائمة تتحرّك عيوننا عادة إلى المنتصف أولاً قبل توجيه النظر إلى أعلى الزاوية اليمنى ومن ثم أعلى اليسار، وحسب هذه المجالات الثلاثة ستجد الأطباق وفقاً لأعلى هامش الربح”.

وهنالك أيضاً أطباق ذات سعر مرتفع قليلاً يتم وضعها على رأس القائمة لجعل باقي الأطباق تبدو أقل سعراً. وليست مصادفة وجود أنواع من الحلويات تترّأس القائمة وذات وصف جذّاب بحيث يصبح من الصعب مقاومة الرغبة في الطلب.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر