القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

قطة تعمل ضمن فريق طبي بأحد المستشفيات الأمريكية

دوما ما يحتاج المريض إلى من يهون عليه مرضه، خاصة من أهله وأصدقائه، لاسيما وأنهم يشعرون بحالات نفسية ومرضية صعبة خلال هذه الفترة.

ولكن في مستشفى “يو سي” في ولاية سان فرانسيسكو الأمريكية، ينتظر المرضى يوميا شيء آخر للتخفيف من آلامهم، وضغوطهم النفسية، وهي الـ”قطة” “ديوك ألينتون موريس” أو “ديوك”.

[foogallery id=”311330″]

وتقضي هذه القطة أياما كاملة داخل المستشفى، من أجل اللعب مع المرضى، والتهوين عليهم من الضغط والكبت النفسي، الذي يعانون منه.

وقالت مديرة العلاقات العامة في المستشفى، إليزابيث فيرنانديز، إنها “قطة محبوبة جدا”، مضيفة: “صبورة، وتمنح السعادة للأطباء والمرضى على حد سواء”.

وبدأت القطة عملها في المستشفى منذ نوفمبر 2010، ونجحت القطة في دخول قلب طفلة صغيرة تدعى “إيزا موريس”، وقالت والدتها: “ابنتي وقعت في حب القطة ديوك”.

من جانبها، أكدت مديرة علاقات المستشفى، أن المرضى دائما ما يحتاجون إلى رؤية أشخاص جديدة؛ للخروج من الحالة المرضية التي يعيشون فيها، وهذا ما تفعله القطة “ديوك”.

وتابعت: “بعض مرضانا يرغبون في رؤيتها والتعامل معها”.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر