القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

قصة طبيب مقعد في الخطوط الأمامية لمواجهة كورونا

روى الطبيب السعودي أحمد العنزي، لبرنامج “ياهلا”، حكايته مع العمل كطبيب من خلال الكرسي المتحرك، وهو يتواجد ضمن الخط الأول بالكادر الطبي بالبلاد في مواجهة فيروس كورونا. وقال د. أحمد الذي يعمل حاليا ،طبيب متخصص في العناية الحرجة بمستشفى الملك فيصل التخصصي، إن بداية قصته كانت مع طالب متفوق في المرحلة الإبتدائية، ثم تعرض لحادث أمام المدرسة، ليصاب لوعكة صحية، ويصبح جليس الكرسي. وأشار إلى أنه لم يمتلك علاج ممتاز بقدر امتلاكه لأم عظيمة دفعته للعودة إلى الدراسة، ومع الوصول إلى المرحلة الثانوية، كان أكبر في العمر من بقية الطلاب، وخلال هذه المرحلة، حصل على 12 براءة اختراع. وتابع: “التحقت بالجامعة بدعم من والدتي، وخلال 5 سنوات كان المستوى الخاص بي متدني، ولكن مع والدتي قمت بإنشاء منظومة تعليمية وهي “my way” جعلتني أتحول من طالب متدني المستوى إلى طالب يشرح في جميع التخصصات”. وأضاف: “وكان عدد الطلاب الذي قمنا بتدريبهم من خلال هذه المنظومة في 3 سنوات، 18 ألف طالب على مستوى العالم خلال 3 سنوات، وقمنا بنشر أكثر من 100 بحث”.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر