القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

قتل مئات الغزلان فحُكم عليه بمشاهدة كرتون “بامبي” 15 شهرًا!

حُكم على الصياد “ديفيد بيري جونيور”، بمشاهدة فيلم الرسوم المتحركة الكلاسيكي من إنتاج والت ديزني لعام 1924، الغزال بامبي شهريا، لمدة 15 شهرًا، وهي فترة السجن المستحقة، وذلك بتهمة الصيد الجائر لمئات من الغزلان.

وبحسب موقع “ديلي ميل” البريطاني، فالفقرة السابقة كانت نص عقوبة أقرها قاضٍ، لصياد من ولاية ميزوري الأمريكية، حيث حُكم عليه بمشاهدة فيلم “بامبي”؛ كجزء من عقوبته.

[vod_video id=”2LH6mGjle9LrrHHhhZqIuQ” autoplay=”1″]

ويبدأ العرض في 23 ديسمبر 2018، مع قضاء العطلات في سجن مقاطعة لورانس، ومشاهدة فيلم الكرتون أيضًا، وأُلقي القبض على أقاربه كجزء من التحقيق، حيث تشمل القضية والده، ديفيد بيري الأب، وأخوته كايل بيري وأريك بيري.

[readmore post_link=”https://rotana.net/%D8%A8%D9%8A%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%B9%D8%A8-%D9%8A%D9%81%D8%B5%D8%AD-%D8%B9%D9%86-%D8%A3%D9%84%D8%BA%D8%A7%D8%B2%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A8%D9%86%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%A7/” ]

واعترف “ديفيد بيري جونيور”، بممارسة الصيد على نحو غير قانوني في الحياة البرية، ليلاً، وقتله مئات الغزلان بطريقة وحشية، حيث قُطعت رؤوسهم، وتُركت أجسادهم للتعفن، وذلك لمدة 3 سنوات كاملة، فيما اعتبرته إدارة الحفاظ على البيئة، واحدة من أكبر قضايا الصيد الجائر للغزلان في تاريخ الولاية.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”694518,694519″]

ودفعت أسرة الجاني البالغ 29 عاما، والمتورطة في عمليات الصيد الجائر أيضًا، مبلغًا يقدر بنحو 51 ألف دولار غرامة.

وتدور قصة الفيلم عن غزال صغير، تموت أمه على أيدى الصيادين، ويواجه دوره أيضًا في مطاردتهم له ويحاول الهروب منهم وإنقاذ صديقته.

[more_vid id=”Uy84BizFNpyAGBocOef5nA” title=”المرحلة التالية لـ«الميكب ارتيست».. الخيال والإبداع والفن في رسم الشخصيات الكرتونية باستخدام مساحيق التجميل” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر