النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أخبار منوعة
  • أسرة
  • أسرة خليجيات
  • أفلام
  • السعودية
  • برامج رمضان 2018
  • برامج روتانا
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • رسالة
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • طارق شو
  • لايف ستايل
  • مجتمع
  • مسلسلات رمضان 2018
  • مسلسلات رمضان 2019
  • مشاهير
  • مشاهير منوعات
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

في برنامج “يا هلا”: 60 ألف ريال لليتيم المقبل على الزواج و20 ألفاً للأسرة الحاضنة

في برنامج “يا هلا”: 60 ألف ريال لليتيم المقبل على الزواج و20 ألفاً للأسرة الحاضنة image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

قال مدير عام الإدارة العامة لإدارة الأيتام الدكتور “محمد القصير” إنّ وزارة الشؤون الاجتماعية توفّر للطفل اليتيم الأسرة الحاضنة، وهناك 7927 طفلاً يتيماً بالفعل يعيشون مع أسر طلبت احتضانهم وكفالتهم، كما يوجد في الفروع الإيوائية 1381طفلاً.. لافتاً إلى أنّ الوزارة ترى أنّ وجود الطفل اليتيم مع أسرة حاضنة أفضل من أن إيداعه بالفروع الإيوائية، حرصاً على توفير الجوّ الأسري له.

وأضاف “القصير”، خلال حواره مع الإعلامي “خالد العقيلي” ببرنامج “يا هلا” المذاع على فضائية “روتانا خليجية”، أنّ وزارة الشؤون تقوم بتسجيل اسم الطفل للأسرة الحاضنة بشرط عدم حمله لاسم العائلة، حيث يتم أخذ الاسم الأول والثالث فقط، وعند رغبة الأسرة في تغيير اسم الطفل اليتيم، تستجيب الوزارة لذلك.. مؤكداً أنّ مساعدة اليتيم تؤثر عليه نفسياً واجتماعياً عند بلوغه 8 سنوات.

وأشار إلى أنّ الوزارة تحرص على كفالة اليتيم في وقت مبكر خصوصاً إذا كان في وقت الرضاعة، حتى يساعده ذلك على التكيّف، وتقوم الوزارة أيضاً بعمل بحث اجتماعي للأسرة الحاضنة لمعرفة كيف ستتعامل مع الطفل، حتى تضمن عدم إعادته بعد فترة زمنية لعدم استطاعتها تربيته ، وذلك من خلال برنامج تأهيلي للأسرة، كما توفّر الوزارة المال للأسرة الكافلة مقابل الرعاية بقيمة 2000 ريال قبل سن السادسة، و3000 ريال بعد سن السادسة، وأغلب الأسر تقوم بوضع هذه الأموال في حساب خاص للطفل اليتيم بأحد البنوك، بالإضافة إلى صرف 60 ألف ريال لليتيم المقبل على الزواج، وإعطاء الأسرة الحاضنة 20 ألف ريال مقابل جهدها طيلة فترة رعايتها له.

ومن جانبها قالت “تغريد سلمان”، الاستشارية الاجتماعية، إنّ الإسلام حثّ على كفالة اليتيم ورعايته، وفي الماضي لم يكن ملاحظاً هذا الشيء، بينما الآن الأسر تسعى لكفالة طفل يتيم.. مؤكدة أنّ الأطفال الأيتام بحاجة للأمان والمحبة والعاطفة حتى يتجاوبوا مع الأسر الحاضنة الجديدة لهم.

وأضافت “سلمان”: لابد من أن يكون هناك جزء بسيط من “الحزم” من قِبل الأب مع الطفل اليتيم، حتى تتولد عنده شخصية استقلالية، كما يجيب على الأم الاهتمام بتربيتهم وتعليمهم مع الاحتفاظ دائماً بجزء بسيط من العقاب في حالة ارتكاب الأخطاء.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع