القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

في برنامج صحتك بالدنيا :تعرّف على أضرار نقص فيتامين “د”


قالت ميرا الحاج فرح أخصائية التغذية إن نسبة فيتامين “د” التي يحتاجها الإنسان يومياً تعتمد على العديد من العوامل مثل العمر و الوزن و لون البشرة و نسبة الدهون في الجسم و الموسم ، كما أن فترة التعرض للشمس و منطقة السكن لهما دور في تحديد الكمية التي يحتاجها الإنسان.

وأضافت الحاج فرح خلال حوارها ببرنامج “صحتك بالدنيا” المذاع على فضائية “إل بي سي” أنه ليس هناك نمط ثابت من الأعراض التي يمكن أن تظهر ،كما أن هناك بعض الأشخاص الذين لا تظهر عليهم هذه الأعراض رغم وجود نقص كبير في فيتامين “د” أبرزها الإعياء و الضعف العام في العضلات يرافقه تشنجات وألم مزمن في المفاصل و البدانة وارتفاع في ضغط الدم ،كما قد يعاني المرء من عدم الراحة خلال النوم و ضعف في التركيز الذي يرافقه صداع، وقد يُصاب المرء ببعض المشاكل المتعلقة بالمثانة والإسهال أو الإمساك.

من جانبه قال فؤاد العريس “طبيب عام” إن نقص فيتامين “د” يلعب دوراً كبيراً في تطور هشاشة العظام ،كما أن له دور كبير في الإصابة بما يقرب من 17 نوعاً من السرطانات ،وقد يتسبب نقص فيتامين “د” في بعض مشاكل القلب و الشرايين و البدانة و الأمراض المرتبطة بخلل عمليات الأيض مثل السكري و أمراض المناعة الذاتية و العقم و النقرس و الاكتئاب و العديد من الأمراض الأخرى ،لافتاً إلى أن الحد الأدنى لفيتامين “د” في الجسم هو 30 % ،وأن الوصول لنسبة 60% جيد للغاية، أما ما فوق نسبة 80% فهو يمثل مرحلة خطر ويجب العمل على تقليل هذه النسبة.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر