النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

فنان أميركي يرفض معرفة نتيجة الانتخابات حتى الآن.. والسبب؟

فنان أميركي يرفض معرفة نتيجة الانتخابات حتى الآن.. والسبب؟ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

بالرغم من مرور ما يقارب الأسبوعين على إعلان نتيجة الانتخابات الأمريكية، وفوز الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، بمقعد الرئيس رقم 45 للولايات المُتحدة الأميركية، إلا أن الفنان الأمريكي جو تشاندلر ما زال لا يعرف من سيحكم بلاده.

فمنذ أن ذهب الفنان تشاندلر، الذي يعمل من منزله، إلى النوم ليلة الثامن من نوفمبر، وهو يتجنب التلفزيون والصحف والشبكات الاجتماعية وأي وسيلة يمكنه أن يعرف نتيجة الانتخابات من خلالها.

فبالرغم من أنه كان مدعوا إلى حفلة الانتخابات، ليسهر طيلة الليلة مع الجميع في نوبة من القلق، انتظارا لمعرفة النتيجة، إلا أنه وجد أن النوم أفضل من ذلك، فقرر الذهاب لفراشة، ومعرفة النتيجة عندما يستيقظ باليوم التالي.

واستيقظ تشاندلر، وهو يشعر بحالة من السلام، ولذا قرر تأجيل معرفة نتيجة الانتخابات إلى ما بعد الظهيرة، ولكنه وجد مزيدا من الراحة، فقرر أن يستمر الأمر معه حتى الآن، ويبدو أنه سيستمر لمدة أطول دون علم بالنتيجة، والتي أزعجت الكثير من الأمريكيين.

ويقول تشاندلر أنه بإبعاد نفسه عن الشجار السياسي وجميع فوضى وسائل الإعلام الرقمية، وجد البؤرة الهادئة في الإعصار، فالأمر مسالم تماما في فقاعة الجهل بالنتيجة التي وضع نفسه بها، وذلك بحسب ما قاله لموقع “Fox News” الأميركي.

“أنا لا أعرف من فاز، ولا أريد أن أعرف، رجاء لا تخبرني”، هكذا يكتب تشاندلر، على لافته، وينزل بها إلى الشارع، وهو مرتديا سماعات الرأس، حرصا منه على ألا يسمع أحدا بجواره يتحدث عن النتيجة.

وتقوم ابنة تشاندلر يوميا بعمل نسخة معدلة من تحديثات الأخبار، حتى يظل متابعا لها، وفي نفس الوقت لا يعرف النتيجة.

لا نعلم لمن صوت الفنان الأمريكي في الانتخابات الأمريكية، ولكن من المؤكد أنه سيكون سعيدا بالنتيجة إذا كان من مؤيدي ترامب، وسيصاب بالغضب الذي قد يدفعه للتفكير بالهجرة أو الخروج بتظاهرات مثلما فعل الكثير من الأمريكيين إذا كان من مؤيدي كلينتون.

وفاز دونالد ترامب مرشح الحزب الجمهوري، بمقعد الرئاسة الأمريكية، متغلبا على منافسته مرشحة الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون، ليصبح الرئيس 45 للولايات المتحدة الأمريكية، الأمر الذي أغضب الكثير من الأمريكيين وجعلهم يخرجون في تظاهرات ضده.

نتيجة الانتخابات

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع