النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

فضائح بالجملة تنفرد روتانا بنشرها من أبرز مخرجي الدراما السورية

فضائح بالجملة تنفرد روتانا بنشرها من أبرز مخرجي الدراما السورية image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

بعد قرار فصله من نقابة الفنانين السوريين من قِبل النقيب زهير رمضان، ردّ المخرج السوري أحمد إبراهيم على الموقف التصعيّدي للنقيب، وشنّ هجوماً لاذعاً على رمضان متهماً إياه بجملة من الأمور التي تذهب في اتجاه اعتبار زهير يدير النقابة وفق مزاجه لا وفق قوانين وأنظمة.

وفي تصريحات خاصة لـ”روتانا” كشف الأحمد عن أنّ قرار فصله من النقابة اتخذه النقيب زهير رمضان إثر تدوينة نشرها الأحمد على حسابه في موقع “فيس بوك” اعتبر فيها النقابة “ليست نقابة للفنانين، وإنّما نقابة زهير رمضان”.

وكشف مخرج مسلسل “عناية مشدّدة” عن أنّ النقابة تُدار بالمزاج لا بالقانون، مبيناً أنّ من واجبات زهير رمضان أن ينظر لكل الممثلين نظرةً واحدة بمن فيهم المعارضون والمعتقلون، لافتاً إلى أنّ زهير لا يرى هؤلاء ولا ينظر في أمرهم برغم أنّه في موقع المسؤولية على حد تعبيره.

وحول النقطة التي فجّرت الخلاف بينهما قال الأحمد إنّها كانت في احتفال عيد الفنانين قبل أسبوعين والذي جرى بدمشق: “كانت معظم التكريمات لأشخاص مقربين من النقيب وليس للمستحقين”.

وقال: “هناك نجوم عمالقة وأصغرهم عمره 75 سنة وقدّموا الكثير ولم يُكرّموا، بينما تمّ تكريم البعض ممن لم يقدّموا إلّا القليل لكنهم مقرّبون من زهير رمضان”.

وفجّر مفاجأة من العيار الثقيل عندما كشف عن أنّ نقيب الفنانين المصريين الذي حضر الاحتفال أحضر معه وساماً ليقلّده للنجم دريد لحام، لكن زهير رمضان طلب منه عدم تقديم الوسام لدريد.

وشرح بالقول: “الحقيقة أنّ النقيب المصري فوجئ بذلك فذهب في اليوم التالي إلى مؤسسة الإنتاج العام وقابل مديرتها ديانا جبور وطلب منها تقديم الوسام لدريد لحام، فسألته: ولماذا لا تقدّمه له أنت؟.. فأجابها النقيب المصري بأنّ زهير رمضان طلب منه عدم تقديمه”.

وأكّد الأحمد أنّه مسؤول عن كل كلمة جاءت في تصريحاته هذه، داعياً زهير رمضان إلى الجنوح نحو المصالحة مع من يختلف معهم، محاكياً بذلك سياسة الدولة التي تتصالح مع الخصوم بمن فيهم حملة السلاح، متسائلاً: “هل يعقل ونحن فنانون ألا نتصالح؟”.

والمعروف عن أحمد إبراهيم الأحمد أنّه واحد من أبرز مخرجي الدراما السورية في العقد الأخير وله روائع من المسلسلات، وفي أبرزها لعنة الطين وسوق الورق وعناية مشدّدة.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع