القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

فريق رواد السعادة.. مبادرة شبابية لنشر السعادة والإيجابية في المجتمع

في تصريحات لبرنامج “ساعة شباب”، أكد أعضاء من فريق رواد السعادة بالمملكة العربية السعودية، أن تجمّعهم كان مبادرة شبابية لنشر السعادة في المجتمع، والهدف الأساسي هو مساعدة الناس على التفكير الإيجابي ونشر الطمأنينة. وأوضحت هالة جمبي، عضو فريق رواد السعادة، أن المعايير تختلف من شخص إلى آخر، ما بين المال والأولاد وأشياء أخرى، لكن “السعادة الحقيقية أسلوب حياة بتقوى الله والصبر والإيمان، والرضاء بقضاء الله وقدره”. وتحدث هالة عن دور السعادة في التعامل مع الوضع الحالي المتعلق بفيروس كورونا، لافتة إلى ضرورة التعامل مع الفيروس وتداعياته بتوجيه التفكير إلى أشياء ايجابية. وأشارت إلى أن في عز هذه الأزمة، حلّت المملكة العربية السعودية، في المرتبة الـ27 عالمياً من حيث مستوى السعادة، والمركز الثاني عربياً. من جهته، قال حسن علي، عضو آخر في فريق السعادة، إن كورونا ليس ضربة قاسية للسعادة ولكنه اهتزاز بسيط، و”السعادة ليس لها وقت معين، فالشخص يستطيع أن يسعد نفسه ومن حوله بأمور عدة”. وتابع:”رواد السعادة يستطيعون استغلال الوضع الراهن، ويفكروا بايجابية من خلال نشر الوعي”. وعن المبادرة، قال علي: “نحن أشخاص عاديون، تقابلنا في دورة السعادة بالسعودية منذ عامين، وأسسنا الفريق في جدة، وكان الهدف نشر الوعي والتفكير الأيجابي بالمجتمع”.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر